مصارف عالمية تجرى مباحثات مع "آبل" لبيع منتجاتها بالتقسيط

في سعيها المستمر لزيادة مبيعاتها وعدد مستخدميها حول العالم، كشفت مصادر من داخل عملاق التكنولوجيا الأمريكي "آبل" عن محادثات يقوم بها فريق من مجموعة "غولدن ساكس" متعددة الجنسيات للخدمات المالية والمصرفية، مع الرئيس التنفيذي لشركة "آبل"، للبيع المباشر لمنتجات الشركة في عدد من دول العالم بالتقسيط.

وكشفت مصادر من داخل مجموعة "غولدن ساكس"، أن فريقها توصل إلى اتفاق أولي مع شركة "آبل" لبيع منتجاتها بالتقسيط من خلال فروع المجموعة حول العالم، ولفترات زمنية مختلفة تصل لثلاث سنوات، وذلك بحسب سعر الجهاز.

من جهتها قالت "آبل" إن هذه الصفقة ذات أهمية كبرى للشركة، في حين أشارت "آبل" إلى أن الصفقة ستقدم شروطاً ميسرة، ولن تتطلب إلا اختيار المنتج ثم توقيع عقد التقسيط الذي سيشمل عموم منتجات الشركة، حيث سيتضمن الاتفاق وجود ممثل عن مجموعة "غولدن ساكس"، في جميع متاجر "آبل" التي سيتضمنها الاتفاق.

اقرأ أيضاً :

شاهد: أبرز التسريبات بشأن "سامسونج جالكسي 9"

ووفقاً لصحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، فإن القروض ستكون من دون فائدة لمدة 24 شهر في المرحلة الأولى من الاتفاق، مع إمكانية تبديل الهاتف خلال مدة التسديد بهاتف أحدث، والاستمرار في التسديد ضمن عقد جديد يضاف إليه فرق السعر.

وأضافت الصحيفة أن مصارف عالمية أخرى لم تكشف عنها، تسعى لتحقيق الصفقة ذاتها مع شركة "آبل"، ولكن مع نسبة فائدة، ولا سيما في الدول التي لا يوجد فيها متاجر معتمدة لشركة "آبل"، في حين نقلت الصحيفة عن مصادرها في شركة "آبل" أن جميع هذه الصفقات ستتم بداية في الولايات المتحدة وكندا وعدد من الدول الأوروبية.

إلى ذلك أعلنت المجموعة على هامش المباحثات التي تجريها مع شركة "آبل"، أنها تسعى لإجراء شراكات أخرى مع كبار مصنعي التكنولوجيا حول العالم، لبيع منتجاتهم بالتقسيط عبر منافذ بيع معتمدة بالتجزئة لـ"غولدن ساكس"، بالإضافة إلى بيعها عبر شبكة الإنترنت.

الجدير بالذكر أن مجموعة "غولدن ساكس" ضمّنت في تعاملاتها المصرفية خلال العام الماضي القروض عبر الإنترنت، بواقع 133 ألف قرض بلغت قيمتها ملياري دولار أمريكي، وفقاً لما أعلنته المجموعة في نوفمبر الماضي، وبلغ متوسط معدل الفائدة السنوي لهذه القروض 12٪.