كتائب القسام تستنفر وجيش الاحتلال ينتشر في الجولان

رفعت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، درجة الاستنفار في صفوف مقاتليها، السبت، في حين نشر الاحتلال الإسرائيلي قواته في الجولان.

وقالت كتائب عز الدين القسام، في بيان مقتضب نشر على حساب الناطق باسمها "أبو عبيدة" في "تويتر"، إنها "رفعت درجة الاستنفار في صفوفها".

وبررت هذا القرار بغرض "حماية شعبنا والرد على أي عدوان صهيوني؛ وذلك نظراً للأحداث التي يشهدها شمال فلسطين المحتلة"، في إشارة إلى التوتر الحاصل على الحدود الفلسطينية المحتلة مع سوريا.

من جهة أخرى، نشر جيش الإحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، دبابات ثقيلة ومدافع بعيد المدى في المنطقة الحدودية بالجولان المحتل.

وكانت الحدود الفلسطينية المحتلة مع سوريا شهدت، صباح السبت، تصعيداً عسكرياً استثنائياً، تخلله شن مقاتلات إسرائيلية غارات على أهداف إيرانية وسورية، وتصدي مضادات النظام السوري لها قبل أن تتحطم إحداها من طراز F-16 ويصاب طياراها.

اقرأ أيضاً :

شاهد: كيف أُسقطت الـ"إف 16" الإسرائيلية فوق سوريا؟

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي في بيان، إن مقاتلات تابعة له شنت غارات واسعة ضد منظومة الدفاع الجوي السورية، بإلاضافة إلى أهداف إيرانية في سوريا.

واعترف الجيش بتحطم مقاتلة وإصابة طيارين، قبل إسقاط طائرة إيرانية دون طيار، في حين أفادت وكالة "سانا" التابعة للنظام السوري، أن الدفاعات الجوية تصدت لمقاتلات إسرائيلية وسط البلاد، وأصابت أكثر من واحدة.