• العبارة بالضبط

شاهد: مانشستر يونايتد "ينحني".. وليفربول "ينتفض"

حقق نادي نيوكاسل يونايتد، الأحد، فوزه الأول على مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي لكرة القدم منذ 6 أعوام؛ بعدما تغلّب عليه بهدف نظيف، في المباراة التي أقيمت على ملعب "سانت جيمس بارك"، ضمن منافسات الجولة السابعة والعشرين من المسابقة المحلية.

لم يتمكن لاعبو الفريقين من استغلال الفرص التي سنحت لهم طوال الشوط الأول، لينتهي بالتعادل السلبي.

واستمر مسلسل إهدار الفرص إلى أن جاءت الدقيقة الـ65، التي شهدت تسجيل الأسكتلندي مات ريتشي هدف التقدم لـ"أصحاب الأرض والجمهور".

وبحث لاعبو مانشستر يونايتد عن فرصة تسجيل هدف التعادل في الدقائق المتبقية من اللقاء، إلا أن جميع المحاولات باءت بالفشل، ليحقق نيوكاسل يونايتد، الذي يدربه الإسباني رافائيل بينيتيز، الفوز الأول له على مانشستر يونايتد منذ 6 أعوام، وتحديداً منذ عام 2012 عندما فاز آنذاك بثلاثية نظيفة.

بهذا الفوز، ارتفع رصيد نيوكاسل يونايتد إلى 28 نقطة بالمركز الثالث عشر، في حين تجمد رصيد مانشستر يونايتد عند 56 نقطة بالوصافة، خلف جاره اللدود مانشستر سيتي الذي يتصدّر جدول الترتيب برصيد 72 نقطة.

وفي مباراة ثانية ضمن الجولة ذاتها، عاد ليفربول بفوز ثمين من ملعب ساوثهامبتون، بثنائية نظيفة، لينتفض بعد تعادله في الجولة الماضية أمام ضيفه توتنهام هوتسبير (2-2).

دخل ليفربول اللقاء مهاجماً منذ الدقيقة الأولى دون رهبة من المنافس، وتمكن من تسجيل هدف التقدم في الدقيقة السادسة عن طريق البرازيلي روبرتو فيرمينو.

وأضاف المصري محمد صلاح هدفاً ثانياً لليفربول في الدقيقة الـ42، ليخرج فريق المدرب الألماني يورغن كلوب فائزاً بهدفين دون رد.

بهذا الفوز، ارتفع رصيد ليفربول إلى 54 نقطة بالمركز الثالث، في حين تجمد رصيد ساوثهامبتون عند 26 نقطة بالمركز الثامن عشر.

وبهدفه اليوم، رفع "صلاح" رصيده من الأهداف إلى 22 هدفاً في "البريميرليغ"، بفارق هدف وحيد خلف هاري كين، مهاجم توتنهام هوتسبير، متصدر قائمة الهدافين.