إيطاليا: "داعش" عاد للعمل وبات عابراً للحدود

قال وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو، إن تنظيم الدولة عاد للعمل "كمنظمة إرهابية عابرة للحدود"، داعياً إلى العمل على وقف قدراته التمويلية.

ونقل التلفزيون الحكومي عن ألفانو، الاثنين، قوله: "نحن نعرف جيداً أنه لا يكفي تدمير الإرهاب على المستوى العسكري وحسب".

وأضاف: "بعد هزيمته العسكرية عاد تنظيم داعش الإرهابي إلى العمل كمنظمة إرهابية عابرة للحدود ولهذا علينا العمل لوقف قدرات تمويلها الذاتي لأن في ذلك خطراً على أمننا".

اقرأ أيضاً :

لأول مرة.. باكستان تنسق مع أفغانستان لمكافحة "داعش"

وأشار ألفانو إلى أنه "قد تم القيام بالكثير في كفاح تنظيم داعش ويجب أن نفخر به، ولكن وقف التدفقات المالية ضروري لمكافحة أكثر فعالية للمنظمات الإرهابية، وهذا ما سأشدد عليه غداً في الاجتماع الوزاري بمدينة الكويت للتحالف العالمي ضد داعش، وفي مؤتمر ميونيخ للأمن" في ألمانيا، الذي يعقد في الثامن عشر من الشهر الجاري.

وأشار رئيس الدبلوماسية الإيطالية إلى أنه "لا شك في أننا يجب أن نفخر بعمل تحالفنا المناهض للإرهاب حيث إن إيطاليا هي المساهم الثاني (بعد الولايات المتحدة) الذي كان له دور هام في هزيمة داعش في العراق، ثم في سوريا".