• العبارة بالضبط

التحالف الدولي: متأهبون لمواجهة التطور الحتمي لـ"داعش"

كشف التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش"، الثلاثاء، تدهور حالة التنظيم، بعد 3 سنوات ونصف السنة من جهود التحالف للقضاء عليه، معبراً عن استعداده وتأهبه الدائمين لمواجهة خطر هذا التنظيم العابرة للحدود.

جاء ذلك في بيان ختام اجتماع وزراء خارجية دول التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش"، المنعقد في الكويت.

وأشار وزراء خارجية دول التحالف الدولي إلى أن "التنظيم فقد سيطرته على الأراضي في العراق سوريا، باستثناء أجزاء في سوريا".

اقرأ أيضاً :

شاهد: الجيش الحر يأسر العشرات من "داعش" بينهم أطفال

وأوضح البيان أن التحالف دائماً على حالة "التأهب والتكيف والمرونة تجاه التطور الحتمي لتهديد هذا التنظيم الإرهابي".

وأضاف أن التحالف عازم على المضي قدماً نحو هزيمة التنظيم، و"اجتثاثه من خلال الجهود المركزة والمستدامة والمتعددة".

ولفت إلى ضرورة "استمرار جهود التحالف ضد داعش ومواكبة تغير طبيعة التهديد وزيادة التركيز على التنظيم وشبكاته وأفرعه، بجانب الاستمرار في التنسيق المنتظم بشأن أفضل طريقة لمعالجة التهديد".

وشدد الحاضرون في الاجتماع على ضرورة التزام التحالف العسكري في العراق وسوريا بالعمل على "تأمين وتحقيق الاستقرار في المناطق المحررة (من داعش)، للمساعدة في المحافظة على النجاحات التي حققها التحالف"، بحسب تعبيره.

وتابعوا أن "التحالف يعمل على تعزيز مكاسبه في حربه ضد داعش، ومنع عودة ظهوره، عبر دعم الإصلاحات المتبعة من جانب القطاع السياسي والأمني في العراق".

اقرأ أيضاً :

قيادي بـ"الإخوان": القمع في مصر دفع ابني لـ"داعش"

وانطلق الاجتماع الوزاري لدول التحالف في وقت سابق الثلاثاء، بمشاركة 74 عضواً من الدول والمنظمات الدولية المساندة لها.

وتم تشكيل هذا التحالف من 74 دولة، في 11 سبتمبر 2014، لدحر تنظيم "داعش"، الذي سيطر بسرعة مفاجئة على أراضٍ واسعة في الجارتين العراق وسوريا، عام 2014.

وأعلنت بغداد، في ديسمبر الماضي، اكتمال استعادة السيطرة على الأراضي التي كان يسيطر عليها "داعش" منذ صيف 2014، لكن لا تزال للتنظيم خلايا في شمالي وغربي العراق.