• العبارة بالضبط

استقالة وزير خارجية هولندا بعد اعترافه بالكذب حول روسيا

استقال وزير الخارجية الهولندي، هالبي زيغلسترا، الثلاثاء، بعد يوم من اعترافه بأنه كذب بشأن حضور اجتماع للرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قبل أكثر من 12 عاماً.

وذكرت وكالة "أسوشييتد برس" أن زيغلسترا أعلن استقالته في بداية جلسة نيابية، كان من المتوقع أن يتعرض فيها لانتقاد شديد من نواب المعارضة؛ بسبب الكذب.

ووصف زيغلسترا فعلته بأنها "أكبر خطأ ارتكبه في مشواره السياسي بمجمله".

وقال: "الأمر يتعلق بمصداقية وزير الشؤون الخارجية لهولندا، تلك المصداقية لا بد أن تكون خارج نطاق الشك".

وكان زيغلسترا قال في الماضى، إنه حضر اجتماعاً عام 2006، وأشار إلى أن بوتين قال خلال ذلك الاجتماع، إنه يعتبر بيلاروسيا (روسيا البيضاء) وأوكرانيا ودول البلطيق جزءاً من "روسيا الكبرى".

ومساء الاثنين، قال زيغلسترا إنه لم يحضر الاجتماع، "ولكنه سمع القصة من شخص كان قد حضر".

من جانبها، أصدرت السفارة الروسية لدى هولندا بياناً، اتهمت فيه "البعض في هولندا بنشر أخبار كاذبة تهدف إلى تشويه سمعة موسكو، بشكل يرجِّح أن لديها طموحات توسعية"، في إشارة إلى تصريحات زيغلسترا.