مصرع 22 مهاجراً وإصابة 78 آخرين بحادث مروري في ليبيا

لقي 22 مهاجراً غير شرعي مصرعهم، وأُصيب أكثر من 78 آخرين بينهم حالات خطيرة، في حادث مروري وقع الأربعاء، بمدينة بني وليد شمال غربي ليبيا.

وقال رئيس المجلس المحلي للمدينة، علي النقراط، إن شاحنة كانت تقلّ نحو 100 مهاجر من جنسيات مختلفة انقلبت عند مفترق طرق بين منطقتي السدادة والقرارة، جنوبي مدينة بني وليد.

ورجّح النقراط، في تصريح لوكالة الأناضول، أن تكون السرعة الزائدة هي سبب الحادث.

اقرأ أيضاً :

قتيلان و55 جريحاً بتفجير في مسجد ببنغازي الليبية

وفي وقت سابق اليوم، نقلت قناة "ليبيا الأحرار"، عن مدير مستشفى بني وليد، محمد المبروك، أنهم استقبلوا جثث 19 مهاجراً غير شرعي لقوا مصرعهم في الحادث، فضلاً عن 78 مصاباً.

ولفت المبروك إلى أن المجلس المحلي تواصل بشكل عاجل مع المجلس الرئاسي ووزارة الصحة بحكومة الوفاق لتوفير الأدوية وبعض المستلزمات التي يحتاجها المستشفى، نظراً لعدد الجرحى الكبير.

وأوضح النقراط أن مديرية الأمن الوطني فتحت تحقيقاً في الواقعة، في حين توجه محمد بشر، رئيس جهاز مكافحة الهجرة التابع لحكومة الوفاق، إلى المدينة للوقوف على الحادث.

وتعتبر ليبيا ممرّاً للمهاجرين الأفارقة نحو أوروبا، وقد وضع الاتحاد الأوروبي خططاً مع الحكومة للحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية.