• العبارة بالضبط

واشنطن: ترامب ما زال مستعداً للقاء بوتين.. وموسكو تردّ

أعلن البيت الأبيض، الاثنين، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ما زال مستعدّاً للقاء نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، رغم التوتّرات الأخيرة بين البلدين.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، للصحفيين، إن هذا الأمر يعتمد على تصرّفات روسيا، وإن ترامب يشعر بأنه من الأفضل بالنسبة إلى العالم أن تكون هناك علاقة جيدة بينه وبين بوتين.

في المقابل أكّد المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، أنه ليست هناك مناقشات حول عقد قمّة بين الزعيمين.

اقرأ أيضاً :

مجلة أمريكية: رئاسة ترامب تلفظ أنفاسها الأخيرة

وأضاف بيسكوف في تصريحات نقلتها وكالة "سبوتنيك" الروسية: إن موسكو "تأمل في استعادة التواصل بين الرئيسين رغم كل الأضرار التي لحقت بالعلاقات الثنائية".

وفي 2 أبريل الجاري، أكّد البيت الأبيض أن ترامب اقترح خلال اتصال هاتفي مع نظيره الروسي، في مارس الماضي، عقد اجتماع بينهما في العاصمة الأمريكية واشنطن.

وتوتّرت العلاقات بين الجانبين في الفترة الأخيرة؛ على خلفيّة عدة أحداث أبرزها الضربة الثلاثية التي قادتها أمريكا وبريطانيا وفرنسا على مواقع لنظام الأسد الذي تسانده روسيا في سوريا.

كما طردت الولايات المتحدة، في 26 مارس الماضي، 60 دبلوماسياً روسياً؛ تضامناً مع بريطانيا في قضية تسميم العميل سيرغي سكريبال وابنته في بريطانيا، وهو ما ردّت عليه موسكو بالمثل.