• العبارة بالضبط

قوات الأسد تهاجم المناطق المحاصرة في حمص

بدأ النظام السوري وداعموه عمليّة عسكرية تستهدف المناطق المحاصرة في ريف حمص الشمالي.

وبحسب وكالة الأناضول، فقد تمكّن النظام خلال الأيام الثلاثة الأخيرة من السيطرة على قرى؛ وادي الحبية، وأرض قبر الشيخة، وظهرة جبابي، وظهرة الجاسية، وأرض الجاسية، ووادي القرباط، في محافظة حمص (وسط).

كما استهدف النظام بالغارات الجوية المكثّفة والقصف المدفعي والصاروخي عدداً من المناطق السكنية؛ منها مدينتا تلبيسة والرستن في ريف حمص الشمالي، وقرى دير فول، والمشرفة، وتير معلة، والزعفرانة.

وتقول مصادر محلية إن الهدف الأساسي للنظام تأمين الطريق السريع حمص - حلب؛ من أجل بدء عملية للسيطرة على منطقة مساحتها 592 كيلومتراً مربعاً تسيطر عليها المعارضة.

اقرأ أيضاً :

فرنسا تسحب أرفع أوسمتها من بشار الأسد

ويعيش ما بين 200 و250 ألف شخص شمالي حمص تحت الحصار، منذ 5 سنوات. والأسبوع الماضي، تمكّن النظام من السيطرة على غوطة دمشق الشرقية، بعد 5 سنوات من الحصار والقصف المكثّف.

وتحرّكات نظام الأسد وحلفائه الأخيرة تأتي بعد شنّ واشنطن وباريس ولندن، فجر السبت الماضي، ضربة ثلاثية على أهداف للنظام السوري رداً على استخدام أسلحة كيميائية في هجوم على مدينة دوما القريبة من دمشق، ما أودى بحياة ما لا يقلّ عن 78 شخصاً، فضلاً عن مئات المصابين.

وحمّلت واشنطن وحلفاؤها الغربيون النظام السوري مسؤولية هذا الهجوم، في حين اعتبرتها روسيا "مجرد شائعات وفبركة".