شاهد: الإمارات تحرز هدفاً في شبكة التطبيع مع "إسرائيل"

التقى فريق الإمارات النسوي، أمس الجمعة، نظيره الإسرائيلي في مباراة لعبة كرة الشبكة، ضمن بطولة أوروبا المفتوحة، في خطوة تطبيعية جديدة على المستوى الرياضي مع "إسرائيل".

واحتفى مسؤول الدبلوماسية الرقمية بالعربية في وزارة الخارجية الإسرائيلية، يوناتا جونين، على صفحته في "تويتر"، بالمباراة، مغرّداً: "صورة اليوم.. الرياضة تنتصر، وإسرائيل والإمارات يد واحدة في بطولة كرة الشبكة".

ونشرت وسائل إعلام عبرية صوراً للمباراة التي انتهت بنتيجة (82-20) لصالح الإمارات، مؤكدة مشاركة الفريقين في البطولة التي تقام بجبل طارق، إلى جانب منتخبات أخرى.

وتأتي هذه الخطوة التي تزامنت مع الذكرى الـ70 لنكبة فلسطين، بعد قرابة أسبوع على مشاركة الإمارات والبحرين ضمن سباق "طواف إيطاليا 2018" في "إسرائيل"، التي رحبت بمشاركة وفدي البلدين الخليجيين.

ولاقت الخطوة تنديداً عربياً وإسلامياً جارفاً؛ لكونها تندرج في إطار "التطبيع الرياضي"، علاوة على تزامن السباق مع الذكرى الـ70 للنكبة الفلسطينية.

ولم تثنِ مطالبات الناشطين على وسائل التواصل الاجتماعي –والذين أطلقوا وسم #اسحبوا_دراجاتكم– ودعوات حركة المقاطعة العالمية، الإمارات والبحرين عن المشاركة في السباق.

eb7ada66-ff96-49f8-b3c6-d7a6bf555229

Dc7YMNsX0AA4Eq4

اقرأ أيضاً :

شاهد: "إسرائيل" ترحب بمشاركة الإمارات والبحرين في سباق تهويدي

وهذه ليست الخطوة التطبيعية الأولى بين الإمارات و"إسرائيل"؛ إذ شهد شهر مارس الماضي مشاركة سائقين من الدولة العبرية في "رالي أبوظبي الصحراوي" للسيارات.

وأواخر أكتوبر 2017، احتضنت العاصمة الإماراتية بطولة "غراند سلام أبوظبي للجودو"، وشهدت مشاركة لاعبِين "إسرائيليِّين"، وتُوّج بعضهم بميداليات متنوعة.

كما شارك 20 رياضياً إسرائيلياً في بطولة العالم للجوجيتسو لفنون القتال للشباب والناشئين بالإمارات، حصدوا خلالها 13 ميدالية متنوعة.