مصر تستعين بـ"فيسبوك" لمحاربة الغش في الامتحانات

تواصلت جهات أمنية في مصر مع إدارة موقع التواصل الاجتماعي الشهير "فيسبوك" لإغلاق 3 صفحات للغش الإلكتروني، تزامناً مع انطلاق اختبارات الثانوية العامة.

وبدأت اليوم الأحد امتحانات الثانوية المصرية، المحطة الفاصلة بين مرحلتي التعليم الأساسي والجامعي، بامتحاني اللغة العربية والدينية، وتنتهي 1 يوليو المقبل.

وقال المسؤول بوزارة التعليم، ورئيس امتحانات الثانوية العامة، رضا حجازي، في تصريحات صحفية، نقلتها وكالة الأنباء الرسمية: إن "هناك تطوراً في آليات مكافحة وضبط الغش".

وأضاف: إن "غرفة العمليات المركزية (بوزارة التربية والتعليم) تتواصل مع إدارة موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مباشرة، ويتم إغلاق صفحات الغش فوراً".

وأوضح أنه "تم إغلاق 3 صفحات للغش الإلكتروني على مواقع التواصل الاجتماعي منذ أمس (السبت) وحتى الآن".

اقرأ أيضاً :

القاهرة.. حبس لبنانية بتهمة "الإساءة" للمصريين

وأكد أنه "تم التوصل إلى الطالب الذي قام بتصوير أجزاء من ورقة امتحان اللغة العربية، ووضعها على مواقع التواصل، وهو بمحافظة المنوفية (شمال)، عقب دقيقتين من قيامه بالأمر".

وفي السياق ذاته، قال وكيل لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب، عبد الرحمن برعي، في تصريحات صحفية، إنه لم يتم رصد أي وجود لصفحة "شاومينج" (عبر فيسبوك) لتسريب وغش الامتحانات، وفق المصدر ذاته.

وفي 2016، شهدت امتحانات الثانوية العامة التي كانت تجرى بورقتي أسئلة وإجابة منفصلتين، عدة وقائع تسريب، أبرزها من صفحة "شاومينج" عبر فيسبوك.

وأدت هذه الوقائع إلى قرارات حكومية بإعادة امتحانات بعض المواد، والقبض على مسؤولين وطلاب وتحويلهم للقضاء بتهمة "تسريب الامتحانات، والإضرار العمد بمصلحة البلاد".