إنفوجرافيك.. أصعب اللهجات العربية

اللغة العربية وحدت العرب على اختلاف مواقعهم الجغرافية على مدار الزمن، وهي مكوّنةٌ من لهجاتٍ ذات تنوع واختلاف في المفردات والأساليب والتراكيب، منها لهجاتُ تميم، وأسد، وقيس، وبكر، وتغلب، ومذحج، وقبائل اليمن.

وفي الوقت الحاضر للعربية كثير من اللهجات العامية، المختلفة باختلاف الدول، والمواقع الجغرافية، وليس للعامية قواعد نحوية أو صرفية أو معاجم لمفرداتها وكلماتها أو طريقة لكتابتها، وبعض اللهجات العامية تكون أقرب إلى الفصحى من اللهجات الأخرى.

ومن هنا يمكن قياس سهولة وصعوبة اللهجة من أختها، فبعض اللهجات يصعب على ناطقي العربي عموماً فهمها، لصعوبتها ولما فيها من عُجمة، فيلجأ أهلها للحديث مع الآخرين بالعربية الفُصحى بهدف التفاهم معهم، وتبقى اللهجة الدارجة للتعامل المحلي.

فريق الإعلام الجديد في "الخليج أونلاين" أعد الإنفوجرافيك التالي؛ الذي يرصد أصعب اللهجات العامية العربية.

اقرأ أيضاً :

"اللهجة الصنعانية" تتخطى بثراء مفرداتها حدود العاصمة اليمنية

07-11-2017-18