• العبارة بالضبط

"بيتكوين" ليست وحدها.. تعرّف على عملات رقمية تنافسها

لأرباحها الخيالية وارتفاعها الجنوني باتت "بيتكوين" في صدارة العملات الإلكترونية وواجِهَتها، فمنذ بداية العام 2017 وحتى نهايته قفز سعر بيتكوين 17 ضعفاً، في سابقة لم تحدث لا مع الدولار ولا مع الذهب ولا حتى مع النفط.

ولعل ما أسهم في رفع قيمة هذه العملة بدء تداولها في بورصات عالمية؛ ففي ديسمبر الماضي أعطت هيئة تنظيم التداول الأمريكية الفيدرالية، للمرة الأولى، الضوء الأخضر لشركة "سي إم إي غروب"، المسجلة ببورصة "وول ستريت"، للبدء بإصدار عقود آجلة مقومة بالعملة الرقمية بيتكوين.

والسر في ذلك أن العملة الرقمية "حرة" التداول ولا رقابة عليها، سريعة التحويل، لكنها غير "فيزيائية".

لكن ربما ما لا تعرفه أن هناك عملات إلكترونية قد تواجه "بيتكوين" يوماً ما، على الرغم من أن سعرها لا يقارنها إلا أنه واعد.

- "لايتكوين"

ومن العملات المنافسة لها عملة "لايتكوين" التي كان سعرها- حتى كتابة هذا التقرير- 224 دولاراً، في حين كان سعرها 13 دولاراً فقط في بداية 2017.

قدمت عملة اللايتكوين نفسها باعتبارها العملة "الفضية" مقارنة بعملة البيتكوين الذهبية، ويتم تأكيد المعاملات التي تتم باللايتكوين بشكل أسرع من تلك التي تتم باستخدام البيتكوين.

كما تؤدي طريقة استخراجها إلى تلاشي بعض مزاياها بالنسبة للمستخرجين، الذين يمتلكون مكونات كومبيوتر متخصصة.

- "ريبل"

عملة واعدة جذبت الملايين من رؤوس أموال المشروعات، ومن ضمنها "جوجل فينشرز".

وعلى عكس "بيتكوين" لا يتم استخراج عملة الريبل، حيث يتم تكوين العملة كشبكة دفع، ليس فقط خاصة بالريبل بل بعملات أخرى، وكنظام يعمل ذاتياً خاص بتبادل العملات.

يبلغ سعرها الآن دولارَين، في حين كان سعرها 0.02 دولار فقط في بداية 2017.

hjjjjjjkkkkkkklllllllll

اقرأ أيضاً :

أسرار الارتفاعات الجنونية لـ"بيتكوين" وموعد "انهيارها" القادم

- "فريكوين"

بخلاف باقي العملات تفرض عملة الفريكوين رسوم غرامة تبلغ نحو 5% سنوياً على المال الذي يحتفظ به المستخدمون، بمعنى أن المستخدمين الذين يكنزون أموالهم بدلاً من إنفاقها سوف يرونها وهي تفقد قيمتها مع الوقت، لذلك لا يفضلها كثيرون للاستثمار طويل الأمد.

- "إيثيريوم"

عملة هي في الأساس عبارة عن شبكة ونظام لامركزي، ويمكن لأي شخص الوصول إليه، ولا يمكن الغش فيه، وهو عبارة عن مجموعة من أجهزة الكمبيوتر حول العالم متصلة معاً مع نظام الإيثيريوم، من خلال مجموعة من التطبيقات يتم من خلال تنفيذ أوامر تعرف بالعقد الذكي، التي تسهل إبرام عقد يحاكي العقود التقليدية في الحقيقة، وذلك لتوفير عنصر الأمن والثقة.

1513600811

- "ماستركوين"

تم إنشاء هذه العملة لمعالجة بعض المشكلات المتعلقة بالأمن والسعر الخاصة بعملة "بيتكوين".

تتسم هذه العملة بخواص ومزايا تجعلها متصدرة لسلسلة الكتل، وتتمثل أهميتها بشكل أكبر في التكنولوجيا المصنعة لها أكثر مما تتمثل في تكوينها كعملة.

- "كاردانو"

عملة "كاردانو" هي منصة عقود ذكية، وميزتها التركيز على تأمين المعاملات من خلال بنية الطبقات، هذا هو أول مشروع بلوكشين يتم إنشاؤه بناءً على البحوث الأكاديمية التي تم استعراضها على الأقران.

خلافاً لبعض العملات الرقمية الأخرى، لا تهدف "كاردانو" لإصلاح النظام المالي بأكمله، بل هدفه هو استخدام تكنولوجيا بلوكشين لجلب النظم المصرفية إلى الأماكن التي ما زال ذلك مكلفاً للغاية فيها، تحديداً في الدول النامية.

كما أن "كاردانو" تحاول إيجاد حل وسط يوازن بين الحاجة إلى التنظيم ومبادئ الخصوصية واللامركزية في صلب تكنولوجيا بلوكشين.

what-is-Cardano

- "أورواكوين"

تم إنشاء عملة "الأورواكوين" بعدما خطرت على صاحب مشروع رائد مزعوم آيسلندي الأصل، فكرة توزيع العملة المشفرة على الجميع في بلاده.

تقوم عملة "أورواكوين" على أساس "اللايتكوين" مع استخراج 50% منها مسبقاً.

- "دوغيكوين"

بدأت هذه العملة الرقمية المشفرة كـ "دعابة" من خلال الجمع بين ظاهرتين متعلقتين بالإنترنت هما "البيتكوين"، وصورة الكلب "دوغي" من كلاب الصيد.

وتعد هذه العملة من العملات التي تم الحديث عنها كثيراً بعد "بيتكوين"، وربما هذا هو سبب تزايد القيمة السوقية الخاصة بها.

ولا يوجد ضرر من أن يكون رمزها وجالب حظها هو جرو "شيبا إينو".

03-01-2018-9