أكبر بنوك الإمارات يبدأ محادثاته مع بنوك إسرائيلية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/B5qyQJ

المناقشات بهدف تأسيس علاقات مصرفية

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 02-09-2020 الساعة 09:48

ما البنوك الإسرائيلية التي سيتعاون معها بنك أبوظبي الأول؟

بنكا "هبوعليم" و"لئومي".

ما الهدف من توقيع اتفاق بين بنك إماراتي وآخر إسرائيلي؟

التركيز على تأسيس العلاقات بين البنوك والتجارة الثنائية والتكنولوجيا والابتكار.

أعلن أكبر بنوك الإمارات "بنك أبوظبي الأول"، أمس الثلاثاء، أنه بدأ محادثات تعاون مع مؤسسات مالية إسرائيلية، أبرزها بنكا "هبوعليم" و"لئومي"، وهما أكبر بنكين في دولة الاحتلال، وذلك في إطار علاقات التطبيع المعلنة بين أبوظبي وتل أبيب مؤخراً.

وأوضح البنك، بتغريدة على حسابه بموقع "تويتر"، أن "بنك أبوظبي الأول سيباشر مناقشات مع مؤسسات مالية في إسرائيل، وبالتحديد بنكي هبوعليم ولئومي".

وأردف البنك الإماراتي أن "المناقشات بهدف تأسيس علاقات مصرفية تعزز التعاون المالي والاقتصادي بين الإمارات وإسرائيل، مع التركيز على تأسيس العلاقات بين البنوك والتجارة الثنائية والتكنولوجيا والابتكار".

ويوم الأربعاء، كشف بنك لئومي أنه بدأ محادثات تعاون مع بنك إماراتي "كبير".

وقال رئيس قطاع المؤسسات في البنك الإسرائيلي، شموليك أربيل، في حينه، إن بنكه والبنك الإماراتي "مهتمان بمساعدة العملاء من الشركات المحلية في كلتا الدولتين على ممارسة الأعمال في الدولة الأخرى"، دون تحديد هوية البنك الإماراتي.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن عن اتفاق إسرائيلي إماراتي للتعاون في مجال الخدمات المالية والمصرفية.

كما أعلن عن اتفاق تعاون بين مكتب أبوظبي للاستثمار ومؤسسة "استثمر في إسرائيل"، لتسهيل الاستثمارات المشتركة بين الجانبين.

ويوم الاثنين الماضي، حطّت طائرة من طراز "بوينغ" تابعة لشركة "العال" الإسرائيلية في مطار أبوظبي قادمة من "تل أبيب"، في أول رحلة مباشرة بين البلدين ومن دون توقف، وذلك بعد أن حلّقت عبر أجواء السعودية.

وحملت الطائرة وفدين من الولايات المتحدة و"إسرائيل"، ويضم الأول كلاً من كبير مستشاري الرئيس الأمريكي وصهره جاريد كوشنر، ومستشار الأمن القومي روبرت أوبرايان، والمبعوث الأمريكي للشرق الأوسط آفي بيركوفيتش، في حين يرأس الوفد الإسرائيلي رئيس هيئة الأمن القومي مائير بن شابات.

وتأتي هذه الخطوات بعد اتفاق التطبيع الذي توصلت إليه أبوظبي و"تل أبيب"، في الـ13 من شهر أغسطس الفائت، والذي قوبل برفض شعبي عربي كبير.

مكة المكرمة