إنتاج النفط نحو الارتفاع بعد تفاهم إيراني سعودي إماراتي

السعودية تختلف مع إيران في قضايا سياسية

السعودية تختلف مع إيران في قضايا سياسية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 23-06-2018 الساعة 12:33


تمكّن منتجو النفط من التوصّل إلى اتفاق لزيادة الإنتاج على أساس تسوية بين إيران والسعودية والإمارات، وسيواصل المنتجون اجتماعاتهم، اليوم السبت، للاتفاق على تفاصيل الزيادة.

وقرّرت منظّمة الدول المصدّرة للنفط (أوبك) في ختام اجتماعها في فيينا، أمس الجمعة، زيادة إنتاج النفط بنحو مليون برميل يومياً، بدءاً من يوليو المقبل.

وقال وزير النفط الإيراني، بيجن زنغنه، الذي التقى بنظيره السعودي خالد الفالح على هامش اجتماعات أوبك: "ستكون هناك تسوية بيننا وبين الرياض وأبوظبي لإدارة السوق بحيث لا تواجه طهران صعوبة، ولا نبعث بإشارات خاطئة إلى السوق العالمية".

وجاءت اجتماعات أوبك بعدما حذّرت دول رئيسية مستهلكة للنفط من حدوث نقص في المعروض يضرّ بالاقتصاد العالمي، ودعت إلى العمل على تخفيض أسعار النفط.

اقرأ أيضاً :

نيويورك تايمز: إدارج "أرامكو" يضع مستقبل السعودية في خطر

وقد طلبت إيران من أوبك في بادئ الأمر أن ترفض دعوات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لزيادة إنتاج النفط، وقالت إنه يتحمّل جزءاً من المسؤولية إزاء الارتفاع الأخير في الأسعار؛ لفرضه عقوبات على إيران وفنزويلا.

وحول لقاء الوزيرين الإيراني والسعودي قالت وكالة "رويترز": "يبدو أن الفالح أقنع نظيره الإيراني بتأييد زيادة الإنتاج قبل ساعات فقط من اجتماع أوبك، الجمعة".

وقال ممثّلو العراق إن الزيادة الفعلية قد تكون نحو 770 ألف برميل يومياً فقط؛ لأن بعض الدول التي شهدت مؤخراً تراجعات في الإنتاج ستجد صعوبة في الوصول إلى حصص الإنتاج الكاملة المخصّصة لها في إطار منظّمة أوبك.

وارتفعت أسعار عقود مزيج برنت القياسي بمقدار 2.50 دولار في تعاملات أمس، لتصل إلى 75.55 دولاراً للبرميل، في حين زادت عقود الخام الأمريكي 3.04 دولارات لتبلغ 68.58 دولاراً للبرميل.

مكة المكرمة