إيران تعلن عن خطوة في حقل نفطي مشترك مع السعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mqpr7M

تطوير حقل "فروزان" النفطي

Linkedin
whatsapp
السبت، 31-10-2020 الساعة 16:44
- كم زنة المنصة التي قامت إيران بتركيبها؟

680 طناً.

- أين تقع المنطقة المشتركة بين السعودية وإيران؟

على بعد 100 كيلومتر من جنوب جزيرة خارك الإيرانية.

أعلنت إيران، اليوم السبت، تركيب منصة سكن في الحقل النفطي المشترك مع المملكة العربية السعودية.

وقال مسؤول تطوير حقل "فروزان" النفطي بشركة الجرف القاري الإيرانية، أبو القاسم خدابخش: إن "زنة المنصة الجديدة التي جرى تركيبها اليوم 680 طناً".

وأشار إلى أن "عملية التركيب تمت في الساعات الأولى من اليوم على خلفية تجهيز الظروف والبنى التحتية اللازمة عبر مختصي شركة الجرف القاري والجهة المقاولة".

وأكد المسؤول الإيراني أن "أبعاد المنصة تبلغ 20 متراً طولاً و14 متراً عرضاً، وتتكون من 4 طوابق، وبتركيبها تتوفر الإمكانيات المناسبة لموظفي قسم الاستخراج في حقل فروزان النفطي المشترك".

وأوضح وفقاً لوكالة الأنباء الإيرانية أن "13 بئراً نفطياً سيتم حفرها في إطار تطوير حقل فروزان، وذلك ضمن 33 مشروعاً مدرجاً على جدول أعمال وزارة النفط لتثبيت وزيادة إنتاج النفط".

وكانت السلطات الإيرانية أعلنت، في أوائل شهر أكتوبر الجاري، تركيب منصة سكن بحرية في منطقة الخليج في حقل نفط مشترك مع السعودية.

وأعلن مدير تركيب المنشآت بشركة الجرف القاري الإيرانية، محمد حسين كريمي ها، شحن منصة سكنية عائمة من ميناء بوشهر الإيراني إلى حقل "فروزان"، مشيراً إلى أن المنصة البحرية العائمة قد توجهت إلى المنطقة البحرية المشتركة مع السعودية في الخليج العربي.

ويقع حقل "فروزان" المشترك مع حقل مرجان السعودي على بعد 100 كيلومتر من جنوب جزيرة خارك الإيرانية.

مكة المكرمة