اتفاق مبدئي لتصدير الغاز من العراق إلى الكويت

كل طرف سيتكفل بالمصاريف التشغيلية من جهته

كل طرف سيتكفل بالمصاريف التشغيلية من جهته

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 26-11-2017 الساعة 14:53


قال وزير النفط الكويتي، عصام المرزوق، إنه تم التوصل لاتفاق مبدئي بين بلاده وبغداد بخصوص سعر الغاز العراقي المقرر تزويد الكويت به من حقول الرميلة، تمهيداً لتوقيع اتفاق نهائي بهذا الشأن.

وقال المرزوق لصحيفة "السياسة" الكويتية، الأحد: "إن الجانب الكويتي ينتظر الموافقة النهائية من الحكومة العراقية خلال الأسبوع الحالي".

وأضاف المرزوق: إن "الكميات المتفق عليها ستكون في حدود 50 مليون قدم مكعبة يومياً، تزيد إلى نحو 200 مليون بعد فترة، وتستمر لمدة عشر سنوات"، لافتاً إلى أن "كل طرف سيتكفل بالمصاريف التشغيلية من جهته"، متوقعاً "البدء في تشغيل خط أنابيب نقل الغاز بنهاية العام المقبل".

اقرأ أيضاً :

الدب الروسي يتمدد ويفرض نفسه على طاقة الشرق الأوسط

وكانت مصادر قالت لوكالة "رويترز" الأسبوع الماضي: إن "الكويت راغبة بشدة في المشروع، وإنها عرضت ضمانات سيادية لما يصل إلى 80% من التكلفة التي لم يعلن عنها، لكن المحادثات تعثرت لخلاف على السعر".

وكانت الحكومة العراقية كلفت شركة "تويو" للأعمال الهندسية اليابانية لمساعدتها في بناء خط أنابيب للغاز يمتد إلى الكويت، ومصنع بتروكيماويات متصل به مع سعي بغداد للحد من حرق الغاز، واستكمال دفع التعويضات المستحقة عليها بسبب غزو الكويت عام 1990.

وستسدد الصادرات القادمة من حقل الرميلة العراقي ما قيمته 4.6 مليارات دولار هي تعويضات الحرب المتبقية.

وكان العراق يمد الكويت بالغاز من حقل الرميلة بنحو 400 مليون قدم مكعبة يومياً، لكنها توقفت بعد غزو الكويت في 1990.

مكة المكرمة