اجتماع خليجي جديد لبحث آليات تنفيذ مشروع "القطار الخليجي"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/8Z1ZvX

الاجتماع تم عبر الفيديو

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 07-04-2021 الساعة 13:42

ما هو مشروع القطار الخليجي؟

مشروع لربط دول مجلس التعاون عبر شبكة سكك حديدية بتكلفة تصل إلى نحو 15 مليار دولار.

ما الموضوعات التي تمت مناقشتها خلال الاجتماع؟

دراسة تحديث توقعات حجم وحركة الركاب، والبضائع للمشروع، ونطاق الخدمات وإعداد دراسة جدوى للخطة التشغيلية لمشروع.

قالت الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي، اليوم الأربعاء، إن فريق الخبراء الخاص بمشروع سكة حديد دول المجلس عقد اجتماعه الـ12، أمس الثلاثاء.

وجاء الاجتماع الذي تم عبر الفيديو بمشاركة ممثلي الجهات المعنية والشركات المشغلة في الدول الست.

وأوضحت الأمانة في بيان على موقعها الرسمي على الإنترنت أن الاجتماع بحث عدداً من المواضيع الخاصة بالمشروع.

ومن بين الموضوعات التي بُحثت دراسة تحديث توقعات حجم وحركة الركاب، والبضائع للمشروع، ونطاق الخدمات، لإعداد دراسة الخطة التشغيلية للمشروع.

كما بحث المشروع الإعداد للهيئة الخليجية للسكك الحديدية، وتحديث الخرائط الخاصة بمسار المشروع بالدول الأعضاء.

ويعرف المشروع باسم "قطار الخليج" لنقل السياح والركاب وتيسير الحركة التجارية بين دول المجلس، ومن المتوقع أن تصل تكلفته الإجمالية إلى 15 مليار دولار.

وفي يونيو 2020، قال الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية والتنموية في مجلس التعاون، خليفة بن سعيد العبري، إن دول المجلس تأمل في إطلاق المشروع عام 2025.

وقال العبري، آنذاك، إنه من المتوقع ربط الإمارات والسعودية وسلطنة عُمان في المرحلة الأولى من المشروع بحلول 2023.

ويربط القطار بين دول المجلس الست، وهو مشروع متكامل ومتوائم مع شبكات السكك الحديدية الوطنية في كل دولة فيه.

ويهدف إلى تيسير الحركة التجارية بين دول المجلس، واستحداث وسائل نقل عامة تُتيح خدمات التنقل والسفر بين مدن الخليج بيسر وأكثر سهولة.

يقدر الطول الإجمالي للمسار بنحو 2117 كيلومتراً، يربط مدينة الكويت مروراً بكافة دول المجلس وصولاً إلى مدينة مسقط.

وتصل سرعة قطارات نقل الركاب إلى ما يقرب من 220 كيلومتراً بالساعة، وتصل سرعة قطارات نقل البضائع إلى ما يقرب من 120 كيلومتراً في الساعة.

وكان مقرراً إطلاق المشروع عام 2017، لكن جرى تأجيله إلى العام 2021.

مكة المكرمة