ارتفاع التضخم بالكويت 3.2% في مارس الماضي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/D3vMx4

تعيش الكويت إحدى أسوأ أزماتها الاقتصادية بسبب تأثيرات كورونا

Linkedin
whatsapp
الأحد، 02-05-2021 الساعة 16:00

- ما أبرز أسباب التضخم؟

استمرار تداعيات فيروس كورونا على الاقتصاد المحلي.

- كم بلغ الرقم القياسي العام لأسعار المستهلك؟

119.2 نقطة، في مارس الماضي، مقارنة مع 115.5 نقطة بالشهر المماثل من 2020.

كشفت بيانات كويتية رسمية عن ارتفاع الأرقام القياسية لأسعار المستهلك (التضخم) في البلاد بنسبة 3.2%، في مارس الماضي، على أساس سنوي، وسط استمرار تداعيات فيروس كورونا على الاقتصاد المحلي.

وأفادت بيانات الإدارة المركزية للإحصاء الكويتية، اليوم الأحد، بأن الرقم القياسي العام لأسعار المستهلك بلغ 119.2 نقطة، في مارس الماضي، مقارنة مع 115.5 نقطة بالشهر المماثل من 2020.

وبحسب البيانات، ارتفعت أسعار 11 مجموعة أبرزها مجموعة "الأغذية والمشروبات" بنسبة 10.76%، يليها الترفيه بنسبة 7.66%، ثم "الكساء وملبوسات القدم" 6.72%.

في المقابل سجلت مجموعة التعليم التراجع السنوي الوحيد بنسبة 15.46%.

وعلى أساس شهري زاد التضخم بنسبة 0.25% في مارس، من مستوى 118.9 نقطة في فبراير 2021.

ويعكس معدل التضخم (الرقم الذي يقيس تكلفة الحصول على الخدمات والسلع الرئيسية للمستهلكين) تحركات الأسعار، ويرصد معدلات الغلاء في الأسواق المختلفة.

وتعيش الكويت إحدى أسوأ أزماتها الاقتصادية، بسبب تأثيرات فيروس كورونا، وانخفاض أسعار النفط المصدر الرئيس لأكثر من 90% من الإيرادات الحكومية.

مكة المكرمة