ارتفاع فائض الميزان التجاري القطري 10.7% خلال أغسطس

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wxYqJE

قطر حققت نمواً رغم قسوة تداعيات كورونا

Linkedin
whatsapp
الأحد، 27-09-2020 الساعة 16:39

- ما هو حجم الارتفاع في فائض الميزان التجاري السلعي القطري؟

سجّل فائضاً قدره 6.921 مليارات ريال (1.92 مليار دولار)، خلال أغسطس مقابل 6.253 مليارات ريال (1.74 مليار دولار). في يوليو.

- ما هو حجم التراجع على أساس سنوي؟

42.9 % حيث كان الفائض 12.111 مليار ريال (3.36 مليارات دولار) في أغسطس 2019 .

ارتفع فائض الميزان التجاري السلعي في دولة قطر، خلال أغسطس الماضي، بنسبة 10.7 بالمئة على أساس شهري، وذلك وسط تحسن الصادرات بشكل ملحوظ رغم تداعيات كورونا التي أثرت على الأداء السنوي.

وأظهرت بيانات رسمية أصدرتها وزارة التخطيط والإحصاء القطرية، الأحد، أن الميزان التجاري السلعي (الفرق بين إجمالي الصادرات والواردات) سجّل فائضاً قدره 6.921 مليارات ريال (1.92 مليار دولار)، خلال أغسطس.

وكان فائض الميزان التجاري القطري سجل 6.253 مليارات ريال (1.74 مليار دولار)، في يوليو السابق له.

وعلى أساس سنوي، تراجع الفائض التجاري بنسبة 42.9 بالمئة خلال الشهر الماضي، مقابل 12.111 مليار ريال (3.36 مليارات دولار) في أغسطس 2019.

ويأتي التراجع القياسي بفائض قطر التجاري السنوي، في ظل تأثيرات فيروس "كورونا المستجد" على الاقتصادات العالمية، وتوقف حركة الإمدادات وانخفاض الاستهلاك وانخفاض الطلب على الوقود.

وأظهرت البيانات ارتفاع الصادرات القطرية خلال الشهر الماضي، بنسبة 3.3 بالمئة على أساس شهري، إلى 14.048 مليار ريال (3.90 مليارات دولار)، فيما سجلت انخفاضاً سنوياً بنسبة 33.8 بالمئة.

وبالنسبة للواردات القطرية، أظهرت البيانات تراجعها بنسبة 3 بالمئة على أساس شهري، إلى 7.127 مليارات ريال (1.980 مليار دولار)، في حين سجلت تراجعاً سنوياً بنسبة 21.6 بالمئة.

ورصدت قطر أكثر من 75 مليار ريال (20.73 مليار دولار)، لتخفيف التداعيات فيروس كورونا على اقتصادها المحلي وتسريع عملية التعافي.

مكة المكرمة