ارتفاع معظم بورصات الخليج وسط تفاؤل بحل الخلاف السعودي الإماراتي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/XeZKPK

زاد مؤشر بورصة قطر بنسبة 0.07 % إلى 10776 نقطة

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 14-07-2021 الساعة 19:51

كم صعد مؤشر السوق السعودية؟

بنسبة 0.4% إلى 10778 نقطة.

كم صعد مؤشر سوق أبوظبي؟

بنسبة 0.47% إلى 7079.5 نقطة.

سجلت معظم أسواق الأسهم الرئيسية في الخليج ارتفاعاً بقيادة السعودية، اليوم الأربعاء، مع تقلص خسائر النفط بعد الحديث عن إنهاء الخلاف النفطي بين السعودية والإمارات بشأن سياسة الإنتاج للمرحلة المقبلة.

وجرى تداول عقود خام برنت القياسي تسليم سبتمبر المقبل عند 76.37 دولاراً للبرميل، منخفضة 12 سنتاً أو بنسبة 0.16%، وعقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم أغسطس، عند 75 دولاراً للبرميل، بانخفاض 25 سنتاً أو بنسبة 0.33%.

وساهمت الأنباء التي نشرتها وكالة "رويترز" حول إنهاء الخلاف السعودي الإماراتي بشأن تمديد الاتفاق برفع إمدادات الخام، في تقليص خسائر أسعار النفط بنحو 1.5%.

وصعد مؤشر السوق السعودية بنسبة 0.4% إلى 10778 نقطة، بدعم من أسهم الطاقة والبنوك، يتصدرها "أرامكو"، مرتفعاً بنسبة 0.72%، و"سابك" بنسبة 1.03%، وبنكي الأهلي السعودي والراجحي مرتفعين بنسبة  1.45% و0.37% على الترتيب.

وفي الإمارات، ارتفع مؤشر سوق أبوظبي بنسبة 0.47% إلى 7079.5 نقطة، وكان أبرز الأسهم الرابحة سهما بنكي أبوظبي التجاري وأبوظبي الأول، مرتفعين بنسبة 0.59% و0.12% على الترتيب.

في المقابل، واصلت أسهم العقارات تأثيرها السلبي على مؤشر بورصة دبي، الذي أغلق منخفضاً بنسبة 0.19 % عند 2755.45 نقطة، وقاد الخسائر أسهم "الاتحاد" و"أملاك" و"إعمار للتطوير"، منخفضة بنسبة 8.3% و2.53% و1.08% على الترتيب.

وزاد مؤشر بورصة قطر بنسبة 0.07% إلى 10776 نقطة، وبرز بين الأسهم الرابحة سهما بنكي "قطر الأهلي" و"قطر الوطني"، مرتفعين بنسبة 3.71% و1.29% على الترتيب.

وارتفع المؤشر الأول في سوق الكويت بنسبة 0.16 %إلى 6904.7 نقاط، بدعم أسهم صناعية يتصدرها سهما "الكب" الكويتية و"ورقية"، مرتفعين بنسبة 9.19% و7.19% على الترتيب.

ونزل مؤشر بورصة مسقط بنسبة 0.04% إلى 4085.5 نقطة، مدفوعاً خصوصاً بخسائر قطاع الاستثمار، يتصدرها سهما الدولية للاستثمار والمدينة للاستثمار، منخفضين بنسبة 5.63% و4.17% على الترتيب.

وزاد مؤشر البحرين بنسبة 0.29% إلى 1576.28 نقطة، بقيادة قطاعي المال والصناعة.

وفي وقت سابق من اليوم أكد مصدر في تحالف "أوبك+" لوكالة "رويترز" توصل السعودية والإمارات إلى حل وسط للخلاف الذي اندلع مؤخراً بشأن مستوى إنتاج النفط.

وبحسب ما ذكر المصدر للوكالة فإن الاتفاق المبرم يقضي بأن تحصل الإمارات على مستوى إنتاج مرجعي أعلى؛ يبلغ 3.65 ملايين برميل يومياً في الاتفاقات النفطية مستقبلاً، بعد انتهاء الاتفاق الحالي، في أبريل 2022.

ويعني الاتفاق السعودي الإماراتي، وفق المصدر، تمديد اتفاق "أوبك+" حتى نهاية 2022، مضيفاً أنه لم يحدد بعد موعداً لاجتماع التحالف القادم.