اعتقال وزير أفريقي متهم بالاحتيال المالي قبل سفره إلى دبي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6QkvAr

وقع تشانغ سراً على ضمانات غير قانونية تزيد قيمتها على ملياري دولار

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 02-01-2019 الساعة 11:59

اعتقلت سلطات جنوب أفريقيا وزير مالية موزمبيق بين عامي 2005 - 2015، إيمانويل تشانغ، في مطار بجوهانسبورغ حين كان في طريقه إلى دبي؛ بناءً على مذكرة اعتقال دولية أمريكية بتهمة الاحتيال الإلكتروني والاحتيال على شركات التأمين وغسل الأموال.

ويتهم تشانغ بأنه وقّع سراً على العديد من الضمانات غير القانونية تزيد قيمتها على ملياري دولار، ما أغرق بلده في أزمة مالية لا يزال يتخبط فيها، بحسب ما نقلت شبكة "الجزيرة" عن صحيفة "لاتريبيون" الفرنسية.

وقد عجل هذا الدين الخفي بدخول موزمبيق أسوأ أزمة مالية تمر بها منذ حصولها على الاستقلال عام 1975.

وبحلول نهاية عام 2017 بلغ الدين 112% من الناتج المحلي الإجمالي لموزمبيق؛ لتصبح بذلك أكثر البلدان الأفريقية مديونية، الأمر الذي أجبرها على تعليق تسديد ديونها وتسبب في بث الشكوك في نفوس المستثمرين.

وبسبب هذا الفساد المالي علق المانحون، بمن فيهم صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، المساعدات إلى موزمبيق بعد أن اعترفت الحكومة باقتراضها سراً ملياري دولار لتمويل خطة إنقاذ ساحلية.

وألقى متحدث باسم الرئيس الموزمبيقي السابق، أرماندو غويبوزا، باللوم في هذا الاعتقال على الحكومة الحالية لفشلها في حماية تشانغ.

وصرح في العاصمة مابوتو بأن "السلطات الموزمبيقية لديها معلومات عن مذكرة التوقيف لكنها لم تفعل شيئاً لحماية الوزير السابق".

مكة المكرمة