افتتاح أول محطة لمعالجة مخلّفات الحرب والنفط بالعراق

تشكّل المخلّفات خطورة على صحة الإنسان

تشكّل المخلّفات خطورة على صحة الإنسان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 26-04-2018 الساعة 15:25


افتتح وزير التعليم العالي والبحث العلمي والتكنولوجيا العراقي، عبد الرزاق العيسى، اليوم الخميس، أول محطة لمعالجة المخلّفات الحربية والنفطية في محافظة البصرة جنوبي البلاد.

وقال العيسى، خلال مؤتمر صحفي في البصرة: إن "إقامة هكذا مشاريع مهمة ستسهم بشكل كبير بالحفاظ على بيئة صحية وآمنة، وهناك لا بد من التعاون والتنسيق بين مختلف وزارات الدولة ذات العلاقة لرفع المخلّفات الحربية التي عانى منها العراق لسنوات طويلة".

اقرأ أيضاً :

العبادي في "كردستان" بأول زيارة منذ أزمة الاستفتاء

بدوره قال وكيل وزارة الصحة والبيئة العراقية، جاسم الفلاحي، في كلمة له خلال المؤتمر: إن "المحطة التي تم افتتاحها اليوم تعدّ الأولى في العراق، وهي متخصّصة بمعالجة المخلّفات الحربية والنفطية بالبصرة"، دون أن يشير هو أو الوزير إلى حجم المخلّفات التي تعالجها، أو التكلفة، أو أي تفاصيل إضافية.

وتعاني محافظة البصرة، جنوبي العراق، من انتشار المخلّفات الحربية التي تعود إلى الحرب العراقية الإيرانية (1980-1988)، وسط محاذير من أنها تحتوي على إشعاعات كيمائية تسبب تلوثاً للبيئة وتشكل خطورة على صحة الإنسان.

مكة المكرمة