الإمارات تخطط لعلاقات اقتصادية مع "إسرائيل" بتريليون دولار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/5d4y77

اتفاق التطبيع وقع في أغسطس 2020

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 15-09-2021 الساعة 11:01

كم وقعت الإمارات مذكرات مع "إسرائيل" منذ تطبيع العلاقات؟

أكثر من 60 مذكرة تفاهم.

خلال كم تطمح الإمارات لتوقيع اتفاقيات مع 8 دول؟

خلال عام واحد.

قالت الإمارات إنها تستهدف علاقات اقتصادية مع "إسرائيل" بقيمة تريليون دولار، خلال العقد المقبل، فيما ذكرت أنها ستنتهج برنامجاً زمنياً نشطاً للتفاوض على اتفاقيات للتجارة مع ثماني دول.

وقال وزير الاقتصاد الإماراتي عبد الله بن طوق، في فعالية افتراضية أقامها المجلس الأطلسي الأمريكي (غير حكومي مقره واشنطن)، مساء الثلاثاء، تتزامن مع مرور عام على توقيع اتفاقية تطبيع العلاقات بين بلاده و"إسرائيل": إن بلاده "تسعى إلى زيادة العلاقات الاقتصادية مع إسرائيل إلى أكثر من تريليون دولار".

وأضاف وفقاً لوكالة الأنباء الإماراتية "وام": "وقعنا أكثر من 60 مذكرة تفاهم مع إسرائيل منذ تطبيع العلاقات".

وزاد الوزير: "يوفر الاتفاق الإبراهيمي للسلام أرضية لتحقيق نمو استثنائي وإنجازات مهمة في الشراكة الاقتصادية بين الإمارات وإسرائيل، وانطلاق روابط التعاون التجاري والاستثماري بين الدولتين بوتيرة سريعة خلال وقت قياسي".

"وولّد الاتفاق فرصاً اقتصادية واسعة ومتنوعة للإمارات وإسرائيل"، بحسب بن طوق، وقال: "تم خلال عام واحد تحقيق تبادل تجاري غير نفطي جيد بلغ 700 مليون دولار".

وشملت الاتفاقيات الموقعة بين البلدين عدداً من القطاعات؛ مثل العلوم التكنولوجية، وتقنيات الذكاء الاصطناعي، والسياحة، والقطاع اللوجستي، والنقل، والرعاية الصحية، والطاقة، والبيئة، والبحث والتطوير، والزراعة الحديثة، وحلول المياه والري.

ويرى الوزير الإماراتي أن استضافة بلاده لإكسبو 2020 دبي، مطلع الشهر المقبل، "تمثل فرصة لإعطاء دفعة كبيرة للعلاقات الإماراتية الإسرائيلية، وجذب أعداد أكبر من رجال الأعمال والشركات من إسرائيل لعرض منتجاتها".

في موضوعٍ متصل قال وزير التجارة بدولة الإمارات إن بلاده ستنتهج برنامجاً زمنياً نشطاً للتفاوض على اتفاقيات للتجارة مع ثماني دول من بينها تركيا، تريد تعميق الروابط التجارية معها، وتأمل في أن تتمكن من اختتام بعض تلك المحادثات في غضون عام.

ونقلت وكالة "رويترز" عن وزير الدولة للتجارة الخارجية بالإمارات، ثاني الزيودي قوله: "نأمل أن يجري إبرام الاتفاقيات الأولى على الأقل في غضون ستة أشهر إلى عام".

وأضاف: "الإمارات ستسعى بشكل ثنائي نحو اتفاقات اقتصادية شاملة مع الدول الثماني بشأن التجارة والاستثمار الأجنبي المباشر، وقطاعات مثل السياحة".

وفي المقابلة مع "رويترز" قال الزيوي، الذي يزور الولايات المتحدة، إنه ناقش أيضاً الرسوم الجمركية الأمريكية على واردات الألومنيوم والصلب من دولة الإمارات مع نظرائه الأمريكيين، ويأمل بأن يجري تسوية لهذا الأمر.

وأعلن البلد الخليجي، هذا الشهر، خططاً لتعزيز التجارة والروابط الاقتصادية مع تركيا والهند والمملكة المتحدة وكوريا الجنوبية، ودول أخرى.

ويأتي سعي الإمارات لتعزيز وضعها كمركز تجاري في الشرق الأوسط بعد أن تضررت بشدة من جائحة كورونا مع انكماش اقتصادها، العام الماضي، وبينما تواجه منافسة اقتصادية متزايدة من السعودية.

مكة المكرمة