الإمارات.. مشاريع استراتيجية تخلدها طوابع بريدية

شكلت المشاريع الأربعة نقلة نوعية في الإمارات وعادت باستثمارات ضخمة

شكلت المشاريع الأربعة نقلة نوعية في الإمارات وعادت باستثمارات ضخمة

Linkedin
whatsapp
الخميس، 30-07-2015 الساعة 10:13


أصدرت مجموعة بريد الإمارات مجموعة طوابع تذكارية حول أهم المشاريع الاستراتيجية في عهد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.

وشملت الطوابع التذكارية الأربعة كلاً من قطار الاتحاد، ومدينة مصدر، ومحطة شمس 1 للطاقة الشمسية، وميناء خليفة.

- قطار الاتحاد

أنشأت الإمارات شركة الاتحاد للقطارات، والتي كانت تعرف سابقاً باسم قطار الاتحاد، في شهر يونيو/ حزيران 2009، لتقوم بتطوير وإنشاء وتشغيل شبكة السكك الحديدية لنقل الركاب والبضائع.

ثم توسع المشروع ليشمل إنشاء شبكة السكك الحديدية، حيث ستمتد على مسافة 1.200 كيلومتر على ثلاث مراحل، بهدف ربط أهم المراكز السكنية والصناعية في الدولة، والتي ستشكل جزءاً مهماً من شبكة السكك الحديدية التي يتم إنشاؤها في دول مجلس التعاون الخليجي، وذلك لربط الإمارات والسعودية وعمان وقطر والبحرين والكويت.

- مدينة مصدر

هي تجمع سكني مستدام جارٍ إنشاؤه في إمارة أبوظبي، يستخدم الطاقة المتجددة. ويتمثل الهدف الأساسي لـ "مصدر" في إبراز ريادة أبوظبي كمركز عالمي لأبحاث وتطوير تقنيات الطاقة المتجددة، وتحقيق التوازن الفاعل لموقعها القوي في سوق الطاقة العالمية التي تواصل تطورها بلا توقف.

وتعمل أبوظبي على تعزيز مواردها وخبرتها الواسعة في الأسواق العالمية للطاقة، والبناء عليها وصولاً إلى تقنيات المستقبل.

- محطة شمس 1

هي محطة طاقة شمية تقع بالقرب من مدينة زايد جنوب إمارة أبوظبي؛ وتم تشغليها في 17 مارس/ آذار 2013.

تتألف من 258.048 مرآة على مساحة 2.5 كيلومتر مربع بقدرة إنتاجية تبلغ 100 ميجاواط، وقد بلغت تكلفة المحطة 600 مليون دولار أمريكي، وتعود ملكية المحطة إلى شركة شمس للطاقة.

- ميناء خليفة

هو أحدث موانئ إمارة أبوظبي، تملكه وتديره شركة أبوظبي للموانئ؛ ويمتاز بعمق حوضه الذي يتيح له استقبال أكبر وأضخم السفن العاملة على خطوط الشحن البحري الدولية.

ويمثل ميناء خليفة البوابة الأوسع للتجارة العابرة من وإلى الإمارة، كما يعد الوجهة الوحيدة لعمليات شحن الحاويات بعد نقلها بالكامل من ميناء زايد نهاية شهر ديسمبر/ كانون الأول 2012.

وتبلغ القدرة الاستيعابية لمحطة الحاويات بالميناء في المرحلة الأولى نحو 2.5 مليون حاوية نمطية وقرابة 12 مليون طن من البضائع العامة والسائبة سنوياً، ومن المتوقع أن تصل الطاقة الاستيعابية القصوى بحلول عام 2030، نحو 15 مليون حاوية نمطية ونحو 35 مليون طن من شحنات البضائع العامة.

- الطابع البريدي

ويُعرف الطابع البريدي بكونه العلامة المميزة التي توضع على أغلفة وظروف الرسائل أو الرزم المعدة للإرسال بالبريد، بما يعني أن تكلفة البريد مدفوعة مقدماً؛ ويتم لصقه عليها للدلالة على أن الرسوم قد دفعت أو الوثيقة أصولية ومعتمدة.

وتصدر الدول الطوابع البريدية بمناسبات مختلفة تخليداً لذكرى ما، حيث تباع للاستخدام أو لجامعي الطوابع والهواة، الذين يبحثون عن الطوابع النفيسة والقديمة والنادرة، كما أن بعض الدول تسد جزء من موازنتها المالية من قيم الطوابع المباعة.

- الطوابع النادرة

وهناك ما يطلق على بعض الطوابع اسم "الطوابع النادرة"، حيث تباع بأغلى الأثمان، ويعود سبب ندرتها إلى احتمال أخطاء مطبعية. فعلى سبيل المثال، هناك ثلاثة طوابع تحمل رسم العلم اللبناني ووسطه شجرة الأرز الخضراء، والخطأ الذي ظهر في الطابع أن شجرة الأرز في مكان وجذعها بعيد عنها جداً، كما أصدرت الولايات المتحدة الأمريكية طابعاً عليه صورة قطار بشكل مقلوب، وقد عرضت إحدى الشركات الأمريكية سعراً لشراء هذا الطابع قدره خمسة عشر ألف دولار أمريكي.

وفي الكويت طبعت كلمة (الكويت) باللغة الفرنسية في بداية انتشار الإصدار البريدي، وكان الصواب أن تطبع باللغة الإنجليزية.

وفي مصر، أخطأت أجهزة الدولة بطباعة البريد احتفاءً بقناة السويس الجديدة، وبدلاً من وضع صورة قناة السويس الحالية، وضعوا صورة لقناة بنما.

- طوابع المناسبات

وأخيراً، هناك ما يسمى بـ "طوابع المناسبات"، وهي الطوابع التذكارية وقد تختلف في موضوعاتها باختلاف الأحداث التي تطرقها أو تعالجها، كأن تكون ثقافية أو سياسية أو اجتماعية أو اقتصادية أو مناحي الحياة الأخرى المختلفة.

مكة المكرمة