البحرين تمدد دعم المؤسسات المتضررة من كورونا حتى سبتمبر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Vb3wAv

البحرين قررت تمديد إغلاق الأنشطة التجارية حتى مطلع يوليو

Linkedin
whatsapp
الخميس، 24-06-2021 الساعة 10:53

ما هي الفئات المشمولة بقرار الدعم البحريني الجديد؟

القطاعات الاجتماعية كمراكز الألعاب الترفيهية، ودور الحضانة، والسينمات، والصالات والأندية الرياضية، والصالونات، والمطاعم والمقاهي، وقاعات الأفراح، وسائقي الأجرة.

كم بلغ حجم الدعم الذي قدمه صندوق تمكين للمتضررين خلال الجائحة؟

دعم أكثر من 16 ألف مؤسسة، وبميزانية إجمالية تزيد على 56 مليون دينار بحريني (172.430 مليون دولار).

أعلنت الحكومة البحرينية تمديد دعم المؤسسات المتضررة من جائحة كورونا لمدة 3 أشهر أخرى تنتهي في سبتمبر المقبل.

وقال صندوق العمل البحريني (تمكين)، أمس الأربعاء، إن الحزمة الجديدة ستشمل دعم رواتب سيارات الأجرة والحافلات ومدربي قيادة السيارات.

ويشمل الدعم الذي أعلنته المنامة فور تفشي المرض، العام الماضي، عدداً من القطاعات الاجتماعية كمراكز الألعاب الترفيهية، ودور الحضانة، والسينمات، والصالات والأندية الرياضية.

ويشمل القرار أيضاً الصالونات والمطاعم والمقاهي التي تعتمد على الجلسات والخدمات الداخلية وقاعات المناسبات والأفراح، إضافة إلى محلات البيع بالتجزئة (باستثناء المواد الغذائية)، ومكاتب السفر والسياحة، ومكاتب تنظيم الفعاليات.

وسيتم فتح باب تقديم الطلبات لجميع المؤسسات المدرجة ضمن القطاعات المشمولة بالقرار، سواء التي تقدم طلباتها للمرة الأولى أو المستفيدة سابقاً من البرنامج، عبر الإنترنت، اعتباراً من 27 يونيو الجاري وحتى 11 يوليو المقبل.

وأكد الرئيس التنفيذي للصندوق، حسين محمد رجب، "أهمية الدور الذي تقوم به مختلف مؤسسات القطاع الخاص بشكل عام في مواصلة أعمالها بطرق أكثر إبداعية واستدامة وقدرة في التعاطي مع متغيرات السوق وتحدياته".

وأطلق برنامج دعم استمرارية الأعمال في مارس 2020، وقدم حزمة اقتصادية ومالية للتعامل مع تبعات الجائحة ودعم المؤسسات المتأثرة عبر منح مالية تحفيزية لسد نسبة محددة من النفقات التشغيلية.

وتم تقديم الدعم ضمن أربع مراحل سابقة للقطاعات الأكثر تأثراً من تبعات الجائحة، حيث قدمت "تمكين" خلال تلك الفترات الدعم لاستمرارية الأعمال إلى أكثر من 16 ألف مؤسسة، وبميزانية إجمالية تزيد على 56 مليون دينار بحريني (172.430 مليون دولار).

وقررت الحكومة البحرينية هذا الأسبوع تمديد إغلاق العديد من الأنشطة التجارية حتى مطلع يوليو وذلك للحد من تفشي الوباء.

وتواجه البحرين حالة عدم استقرار في معدل الإصابات والوفيات، وهو ما دفعها مراراً لفرض قيود بعد أيام قليلة من رفعها.

وبلغ مجموع الإصابات في البحرين منذ ظهور الوباء 263.689 حالة، في حين بلغ مجموع المتعافين 256.063 حالة، وبلغ مجموع الوفيات 1.326 حالة.

مكة المكرمة