"التستر التجاري" يورط سعودياً بديون تجاوزت 7 ملايين دولار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/aDQ5En

عقوبات كبيرة تنتظر المتسترين

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 13-10-2021 الساعة 11:29

كيف تمكَّن الوافد، من إغراق المواطن السعودي بالديون؟

نتيجة تستُّره عليه وتمكينه من مزاولة أنشطة المقاولات تحت اسم مؤسسته الخاصة.

ما الإجراءات التي تم اتخاذها؟

إحالة المواطن والمقيم إلى النيابة العامة السعودية؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية.

أغرق وافد عربي مواطناً سعودياً في ديون تجاوزت 26 مليون ريال (7.2 ملايين دولار) نتيجة تستره عليه، وتمكينه من مزاولة أنشطة المقاولات بمدينة الدمام تحت اسم مؤسسته الخاصة.

وفي تفاصيل القضية، تم الاتفاق بين الطرفين "السعودي والوافد العربي" على أن يتولى الأخير إدارة وتسيير أعمال المنشأة وشراء المعدات وتنفيذ المشاريع، وتوقيع العقود والتصرف تصرُّف المالك، بينما يحصل السعودي على 5 آلاف ريال شهرياً (1350 دولاراً) مقابل تستره، وتمكين المقيم من مزاولة النشاط.

ووفقاً لصحيفة "سبق" السعودية، بدأت المؤسسة أعمال إنشاء عدد من المشاريع، ونتيجة لتمكين صاحب المنشأة للوافد وتستُّره عليه تعثرت المنشأة في سداد مديونيات للمعدات والإنشاءات التي استعان بها الوافد.

واستدعت الجهات المختصة صاحب المؤسسة ليفاجأ بحجم مطالبات مالية على منشآته تجاوز 26 مليون ريال، لا يعلم عن تفاصيلها شيئاً.

وأشارت الصحيفة إلى أنه تمت إحالة المواطن والمقيم إلى النيابة العامة السعودية؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقهما، والنظر في القضية وإصدار حكم قضائي نهائي.

وكانت السعودية قالت في فبراير الماضي، إن حجم التستر التجاري في السعودية خلال آخر عامين، يزيد على 500 مليار ريال (133.3 مليار دولار).

وكانت الرياض أقرت في أغسطس الماضي، إجراءات جديدة لمكافحة التستر التجاري الذي يكلف أكبر اقتصاد خليجي ملايين الريالات كل عام، وتسعى الحكومة للحد منه منذ سنوات بسلسلة تشريعات وإجراءات.

ووجَّه الملك سلمان بن عبد العزيز، يومها، بتشكيل لجنة وزارية تتولى الإشراف على البرنامج الوطني لمكافحة التستر، الذي أنشأته الرياض قبل سنوات، وتقترح الحلول والمبادرات التي من شأنها مكافحة ظاهرة التستر والقضاء عليها.

و"التستر التجاري" هو ممارسة وافدين أجانب تحت أسماء مواطنين سعوديين شركاء لهم، أعمالاً تجارية وصناعية ومهناً متنوعة محظوراً عليهم العمل فيها، أو العمل دون الحصول على الموافقات والتراخيص اللازمة أو وفق الشروط المحددة، وينتشر على نطاق واسع في المملكة.

مكة المكرمة