الجنيه السوداني ينخفض لأسعار قياسية أمام الدولار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gKx32M

يعاني السودان من نقص حاد في أوراق النقد منذ شهور

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 14-02-2019 الساعة 17:21

تراجع الجنيه السوداني إلى مستوى قياسي منخفض في السوق السوداء، اليوم الخميس، وسط إقبال على شراء الدولار بفعل المخاوف من المظاهرات المناهضة للحكومة.

وبيع الدولار بـ 70 جنيهاً سودانياً في المعاملات النقدية صباح اليوم مقارنة مع 65 جنيهاً مطلع الأسبوع، لتتسع أكثر الفجوة مع السعر الرسمي البالغ 47.5 جنيه.

وارتفع سعر الدولار في معاملات الشيكات، الأعلى تكلفة بسبب نقص العملتين المحلية والأجنبية، إلى 83 جنيهاً.

وقال أحد المتعاملين (طلب عدم نشر اسمه): "يوجد نقص حاد.. والناس خائفون بسبب الضبابية الناتجة عن الاضطرابات".

ويعاني السودان من نقص حاد في أوراق النقد منذ شهور، حيث يقف السودانيون في الطوابير لساعات من أجل سحب الأموال.

وتتوسع الحكومة في المعروض النقدي عن طريق الشيكات والتحويلات الإلكترونية أساساً، من أجل تمويل دعم سخي، مما يؤجج التضخم.

وخفضت السلطات قيمة العملة بشكل حاد في أوائل أكتوبر إلى 47.5 جنيه من 29 جنيهاً للدولار، وأسست نظاماً جديداً تحدد فيه مجموعة من البنوك ومكاتب الصرف سعراً يومياً، لكن السعر الرسمي لا يكاد يتحرك.

ومنذ 19 ديسمبر الماضي، تشهد البلاد احتجاجات منددة بالغلاء ومطالِبة بتنحي البشير، صاحبتها أعمال عنف أسفرت عن سقوط 31 قتيلاً، وفق آخر إحصاء حكومي، في حين تقول منظمة العفو الدولية إن عدد القتلى 40، ويقدر ناشطون وأحزاب معارضة، العدد بأكثر من 50 قتيلاً. 

واستخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت والذخيرة الحية لتفريق المتظاهرين، وألقت القبض على مئات من المحتجين وشخصيات معارضة.

مكة المكرمة