الحكومة السعودية تستحوذ على 35% من شركة "بن لادن"

الاستخواذ يأتي ضمن تسوية مع الحكومة

الاستخواذ يأتي ضمن تسوية مع الحكومة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 18-04-2018 الساعة 09:17


استحوذت الحكومة السعودية على 35% من قيمة أسهم شركة "بن لادن" للمقاولات، في إطار حملتها لمكافحة الفساد واعتقال مالكها بكر بن لادن، في نوفمبر الماضي، مع عشرات آخرين من رجال الأعمال وأمراء ومسؤولين.

وأكّدت مصادر سعودية أن وزارة المالية قدمت لمجموعة بن لادن قروضاً قيمتها نحو 11 مليار ريال، للمساعدة في تحسين أوضاع الشركة.

وأوضح مصدر داخل الشركة لوكالة "رويترز"، أمس الثلاثاء، أن الأموال ستستخدم لترتيب أولويات العمل في مشاريع تعتبر أساسية للحكومة، وأيضاً دفع رواتب العاملين وتسديد ديون البنوك الدائنة، متوقعاً حدوث المزيد من التحويلات النقدية من الحكومة في المستقبل القريب.

كما ذكرت المصادر أن الحكومة ستستحوذ على حصة تبلغ 35% من قيمة الشركة في إطار تسوية مالية معها، في إطار حملتها لمكافحة الفساد واعتقال مالكها بكر بن لادن في نوفمبر الماضي.

اقرأ أيضاً :

شركاء "بن لادن" قد يتنازلون عن حصصهم للحكومة السعودية

وقالت المصادر إن قطعاً واسعة من الأراضي مملوكة لعائلة "بن لادن"، ستستخدم كضمانة للقروض، وعلى رأس قائمة المشاريع التي ستذهب الأموال لاستكمالها مركز الملك عبد الله المالي في الرياض، المركز المالي الجديد للمملكة، الذي تحتاج الحكومة إلى أن يكون جاهزاً بحلول الموعد الذي تستضيف فيه المملكة قمة مجموعة العشرين في 2020.

ومن بين المشاريع الرئيسية الأخرى توسيع المنشآت والبنية التحتية، في محيط المسجد الحرام في مكة المكرمة والمسجد النبوي في المدينة المنورة.

مكة المكرمة