الدوحة تحتضن مؤتمر الأعمال القطري الباكستاني في 2018

يتوقع أن يسفر المؤتمر عن خلق شراكات فاعلة بين الجانبين

يتوقع أن يسفر المؤتمر عن خلق شراكات فاعلة بين الجانبين

Linkedin
whatsapp
السبت، 09-12-2017 الساعة 15:42


أعلنت غرفة قطر عن استضافة الدوحة لمؤتمر الأعمال والاستثمار القطري الباكستاني، السبت، الذي سينطلق خلال الربع الأول من العام المقبل، بمشاركة 50 من أصحاب الأعمال في باكستان، لبحث فرص الاستثمار والأعمال بين البلدين في مجالات استثمارية متنوعة.

جاء ذلك خلال اجتماع جمع غرفة قطر مع وفد من أصحاب الأعمال الباكستانيين يزور الدوحة حالياً برئاسة زاهد لطيف خان، رئيس غرفة تجارة وصناعة راولبندي الباكستانية.

وبحث الطرفان سبل تعزيز التعاون المشترك، وناقشا الترتيبات اللازمة لتنظيم مؤتمر الأعمال والاستثمار القطري الباكستاني، كما تم دعوة غرفة قطر وأصحاب الأعمال القطريين لزيارة باكستان، للمشاركة في أعمال مؤتمر ميناء "جوادر" المزمع انعقاده خلال شهر مارس 2018.

إقرأ أيضاً :

بشراكة قطرية.. بدء الإنتاج بمصنع جزائري للحديد والصلب

وقال محمد بن أحمد بن طوار، نائب رئيس غرفة قطر، لوكالة الأنباء القطرية (قنا): "إن الغرفة ترحب بإقامة مؤتمر أعمال يبحث فرص الاستثمار بين قطر وباكستان، وهناك رغبة كبيرة لدى أصحاب الأعمال القطريين لبحث فرص الاستثمار المتاحة في باكستان، خاصة في ظل توجه الدولة للتركيز على مشاريع الأمن الغذائي والتصنيع والأدوية والزراعة، وهي القطاعات التي سيوليها المؤتمر أهمية خاصة".

وتوقع طوار أن "يسفر المؤتمر عن خلق شراكات فاعلة بين الجانبين، خاصة في ظل المحفزات التي توفرها الحكومة القطرية لجذب الاستثمارات الأجنبية وتسهيل بيئة الأعمال".

كما أعرب عن أمله في أن "يحقق المؤتمر الذي يشارك فيه 50 من أصحاب الأعمال الباكستانيين نجاحات مميزة، تصب في مصلحة تعزيز التعاون بين القطاع الخاص في كلا البلدين".

وأشار إلى أن "جميع القطاعات الاقتصادية والتجارية القطرية التي تشهد حركة وتطوراً ملحوظين، ترحب بكافة الاستثمارات التي يمكن أن تحقق قيمة مضافة لاقتصاد الدولة".

من جانبه، شدد زاهد لطيف خان على أن "القطاع الخاص الباكستاني مستعد للتعاون مع نظيره القطري في كافة مجالات الاستثمار".

ودعا لطيف خان أعضاء غرفة قطر من أصحاب الأعمال لزيارة بلاده للاطلاع عن قرب على فرص الاستثمار المتاحة، والتفاعل مع نظرائهم الباكستانيين لتعزيز أواصر التعاون في كل المجالات التجارية والاقتصادية.

مكة المكرمة