السعودية تعلن إنشاء وكالتين لتقليل مخاطر الاستثمار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/jkK8RW

خالد الفالح وزير الاستثمار السعودي

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 22-03-2021 الساعة 10:01

ما هدف إنشاء الوكالتين؟

تقديم الفرص الاستثمارية وتجهيزها للمستثمرين، وتقليل مخاطر الاستثمار.

كم التوقعات بتقديم الوكالتين فرصاً للاستثمار؟

بالآلاف لكل قطاع.

تتجه الحكومة السعودية لإنشاء وكالتين تعنيان بتقديم الفرص الاستثمارية وتجهيزها للمستثمرين، وتقليل مخاطر الاستثمار في البلاد.

وكشف خالد الفالح، وزير الاستثمار السعودي، أمس الأحد، أن هاتين الوكالتين ستقومان بوضع هذه الفرص على منصة متخصصة، موضحاً أنها "لن تكون مقتصرة على الاستراتيجيات القطاعية والتوصيف العام والشامل، وإنما تفصيل لهذه الفرص مع تحديد مستهدفاتها الربحية، وتوضيح التشريعات المطبقة عليها".

وأوضح الفالح، وفقاً لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية، أن الوزارة تسعى من وراء منصة (استثمر في السعودية) إلى "تقليل المخاطر وتوزيعها بشكل مناسب بين القطاعين الحكومي والخاص".

وتوقع أن يكون عدد الفرص التي ستعرضها المنصة لكل قطاع بالآلاف، وضمن دائرة المئات للقطاعات الصغيرة، مشيراً إلى أن ذلك يشمل الفرص الكبرى التي تقدر بعشرات المليارات، إلى المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

وأكد الوزير السعودي أن بلاده تستعد الآن لفترة ما بعد جائحة كورونا، عبر ما وصفه بالمرحلة الانتقالية، مؤكداً أن السنوات الخمس الماضية كانت مرحلة إصلاح وإعادة ترتيب، وستكون هناك فرص استثمارية قادمة لا تعد ولا تحصى.

وأبان الوزير أن العالم تخطى المخاوف من جائحة كورونا بشكل كبير، رغم الانكماش الاقتصادي بنحو 3.5 في المئة خلال عام 2020.

وأوضح أن التنبؤات الآن تظهر أن 2021 ستكون سنة نمو كبيرة تعوض كل الانكماش الذي حدث في العام الماضي وتعيد الاقتصاد العالمي إلى تسارع كبير، وهو أمر ملموس الآن في أسواق المال العالمية، التي تعدت ما كانت عليه قبل الجائحة، والأمر ذاته في قطاع التقنية والخدمات الصحية والتكنولوجيا الحيوية وغيرها، حسب قوله.

وتسعى السعودية إلى تنويع اقتصادها بعيداً عن النفط في إطار رؤية 2030 للإصلاح الاقتصادي، بعد تراجع أسعار الخام عن مستويات منتصف 2014، ومن ثم تداعيات جائحة كورونا.

وكان أبرز قرار اتخذته مؤخراً إعلانها وقف التعاقدات الحكومية مع أي شركة أو مؤسسة عالمية لا تتخذ المملكة مقراً إقليمياً بالمنطقة، ابتداء من الأول من يناير 2024.

مكة المكرمة