السعودية تقترب من إعلان مستشارها لأول مشاريعها النووية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/zrYYA2

تهدف السعودية من دخول المضمار النووي لإنتاج الطاقة السلمية

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 27-08-2021 الساعة 18:13
-  متى تعلن السعودية الشركة الفائزة؟

في سبتمبر أو أكتوبر المقبلين.

- ما الذي يقع على عاتق الشركة الفائزة؟

اختيار أفضل العروض لبناء المفاعل النووي، وتستمر الخدمات الاستشارية للشركة حتى الانتهاء من المشروع.

تستعد السعودية، خلال الشهرين المقبلين، لإعلان الشركة الفائزة بعقد تقديم الخدمات الاستشارية لأول مشروع نووي في المملكة، وذلك ضمن مشروع تنموي كبير لتنويع مصادر الطاقة في البلاد.

ووفق ما ذكرت شبكة "سي إن بي سي عربية"، نقلاً عن مصادر لم تسمها، فإن إعلان السعودية للشركة الفائزة يأتي بعد منافسة خاضها العديد من الشركات العالمية، وأبرزها "Deloitte"، و"EY"، و"HSBC"، و"PwC".

وبحسب المصادر يقترب المسؤولون في مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة من تعيين الشركة التي ستقوم بخدمات التدقيق المالي للمشروع النووي، وقد تتم عملية الاختيار في سبتمبر أو أكتوبر المقبلين.

وستكون مدة العقد 4 سنوات من أجل دراسة جدوى المشروع بالكامل، كما يقع على عاتق الشركة الفائزة اختيار أفضل العروض لبناء المفاعل النووي، وتستمر الخدمات الاستشارية للشركة حتى الانتهاء من المشروع.

وتهدف السعودية من خلال دخول المضمار النووي لإنتاج الطاقة السلمية؛ وذلك بالاعتماد على مفاعلات الماء الخفيف المضغوط باعتباره الخيار المثالي.

وأعلنت السعودية، في عام 2019، بأن برنامجها للطاقة النووية سيبدأ بمفاعلين يبلغ مجموعهما 4-3 غيغاواط، وستقوم لاحقاً بتقييم احتمال توسيع قطاع الطاقة النووية لديها، بناء على احتياجاتها.

يذكر أن السعودية أدرجت سابقاً خمس شركات في قائمة الشركات النهائية لبناء المشروع، وهي "وستنجهاوس" الأمريكية، و"روساتوم الروسية"، و"كيبكو" الكورية، و"إي دي إف/أورانو" الفرنسية، و"سي إن إن سي" الصينية.

وتؤكد السعودية عزمها الاحتفاظ بحقها في تخصيب اليورانيوم كجزء من برنامجها للطاقة النووية؛ حيث تخطط لاستخراج اليورانيوم المحلي من أجل تحقيق الاكتفاء الذاتي في إنتاج الوقود النووي.

وتشير الدراسات الأولية إلى أن السعودية تمتلك ما يقدر بنحو 60 ألف طن من اليورانيوم الخام.

مكة المكرمة