السعودية تلغي خصخصة أكبر محطة تحلية للمياه بالعالم

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ekn5mw

رغبة في مواكبة توجهات الدولة في استثمار المكتسبات الحالية

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 26-07-2021 الساعة 18:08

متى طرحت الشركة للخصخصة؟

في يوليو 2020.

كم تنتج المحطة من الكهرباء؟

2400 ميغاواط.

أعلنت السعودية تراجعها عن طرح محطة التحلية والطاقة الكهربائية برأس الخير للخصخصة، في وقت تواصل فيه المملكة خصخصة قطاعات عدة كالرياضة والاتصالات وبعض القطاعات الإنشائية.

وأوضحت اللجنة الإشرافية لتخصيص قطاع البيئة والمياه والزراعة في السعودية في بيان، يوم الاثنين، أنها ألغت قراراً سابقاً بخصخصة محطة التحلية والطاقة الكهربائية، الأكبر في العالم.

وأرجعت اللجنة قرار العدول عن الخصخصة إلى "رغبة في مواكبة توجهات الدولة في استثمار المكتسبات الحالية والخبرات المتراكمة وأصول التحلية القائمة ذات التقنيات الحديثة".

كما أكّدت أنه يتم التحضير حالياً للإعلان عن التوجهات والطموحات الجديدة، بعد الانتهاء من الترتيبات والحصول على الموافقات النظامية اللازمة، في قطاع المياه.

وبحسب القرار، ستستمر المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة بأعمال إدارة وتشغيل وصيانة المحطة، والالتزام بتزويد العملاء بالمياه المحلاة والطاقة الكهربائية المولدة من المحطة دون تغيير.

وفي يوليو 2020 أعلنت المؤسسة رغبة 37 شركة وتحالفاً عالمياً وإقليمياً بخصخصة المحطة، القادرة على إنتاج 2400 ميغاواط من الكهرباء.

وأعلنت السعودية في 2016، عن رؤيتها المستقبلية 2030 الهادفة لخفض الاعتماد على النفط، وتعزيز الإيرادات غير النفطية، فيما كانت الخصخصة أحد 12 برنامجاً يتضمنها برنامج الإصلاح الاقتصادي.

وفي 2018 اعتمد مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية خطة تنفيذ "برنامج التخصيص"، الذي يستهدف بيع أصول حكومية بـ9.3 مليارات إلى 10.7 مليارات دولار في أكثر من 10 قطاعات تشمل الموانئ، والتعليم، والصحة، والطاقة والصناعة والثروة المعدنية، والمياه، والزراعة، والاتصالات، والرياضة.

مكة المكرمة