السعودية توقع اتفاقية للتحول إلى مُصنّع عالمي للأقمار الصناعية

ستخدّم المحطة الجديدة مزودي خدمات الأقمار الصناعية في الشرق الأوسط

ستخدّم المحطة الجديدة مزودي خدمات الأقمار الصناعية في الشرق الأوسط

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 22-06-2016 الساعة 10:58


وقّعت كل من شركة تقنية للفضاء، وسكاي وير تكنولوجيز، وكريسنت، اتفاقية مشروع مشترك في السعودية مع مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية كشريك تقني.

ويهدف المشروع المشترك إلى تحويل السعودية إلى مُصنّعٍ عالمي لمعدات الأقمار الصناعية، مع تركيز أولي على تصنيع محطات أقمار HTS Ka؛ لتوفير قدرات بث عالية لأسطول الأقمار الصناعية حول العالم.

وستقيم شركة المشروع المشترك محطات للأقمار الصناعية عالية البث تُعد الأولى من نوعها في السعودية، فضلاً عن تصنيعها وتسويقها.

وستخدّم المحطة الجديدة مزودي خدمات الأقمار الصناعية ومشغليها في الشرق الأوسط، وشمال أفريقيا، وجميع أنحاء العالم.

وتعد مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية مؤسسة علمية سعودية مستقلة ذات خبرة في الأبحاث والتطوير.

وتأتي الاتفاقية المبرمة كحصيلة للعلاقة القائمة الطويلة بين مؤسسي شركة كريسنت تكنولوجيز؛ بندر آل سعود، وعمر طالب، ومدير شركة جراناهان ماكورت كابيتال، ديفيد ماكورت، الذين تشاركوا معاً في العديد من مشروعات الاتصالات والإعلام والتقنية.

مكة المكرمة