السعودية دعمت القطاع الخاص بأكثر من 13 مليار دولار بسبب كورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/2P5Mk3

البنك المركزي السعودي

Linkedin
whatsapp
الأحد، 05-07-2020 الساعة 16:59

متى أطلق البنك المركزي السعودي برنامج دعم القطاع الخاص؟

في 14 مارس 2020.

ما هدف المبادرات الحكومية لدعم تمويل القطاع الخاص بالسعودية؟

تخفيف تداعيات تفشي فيروس كورونا.

قال البنك المركزي السعودي، اليوم الأحد، إن مبادرات الحكومة لدعم تمويل القطاع الخاص من أجل تخفيف تداعيات تفشي فيروس كورونا تجاوزت 51 مليار ريال (13.60 مليار دولار).

وذكر، في بيان، أنها تواصل دورها في تفعيل أدوات السياسة النقدية وتعزيز الاستقرار المالي لتمكين القطاع المالي من دعم نمو القطاع الخاص للقيام بدوره في تعزيز النمو الاقتصادي في البلاد من خلال حزمة من الإجراءات.

وأوضح أن عدد عقود المنشآت المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة التي استفادت من برنامج تأجيل الدفعات المستحقة للقطاع المالي (البنوك وشركات التمويل)، منذ إطلاقه منتصف شهر مارس الماضي حتى الآن، أكثر من 71 ألف عقد، تجاوزت قيمة دفعاتها 50.3 مليار ريال (13.41 مليار دولار).

وأشار إلى أن عدد عقود التمويل الممنوحة ضمن برنامج التمويل المضمون (تمويل الإقراض سابقاً) بلغ 1,197 عقد تمويل، بقيمة تمويل إجمالية قاربت 1.1 مليار ريال.

وكان البنك المركزي السعودي (مؤسسة النقد العربي ساما) أطلق، في 14 مارس 2020، برنامجاً لدعم القطاع الخاص تضمن أربع مبادرات رئيسية.

وتمثلت تلك البرامج في: "تأجيل الدفعات، وبرنامج التمويل المضمون، وبرنامج دعم ضمانات التمويل، وبرنامج دعم رسوم عمليات نقاط البيع والتجارة الإلكترونية".

وتستهدف تلك البرامج "التخفيف من آثار التدابير الاحترازية في ظل جائحة كورونا على قطاع المنشآت المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، من خلال تخفيف أعباء تذبذب التدفقات النقدية، ودعم رأس المال العامل لهذا القطاع وتمكينه من النمو خلال الفترة القادمة، والمساهمة في المحافظة على التوظيف في القطاع الخاص".

مكة المكرمة