السعودية.. مطالب بعودة صرف الرواتب بالتقويم الهجري

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/PvD3Na

السعودية اعتمدت منذ سنوات صرف الرواتب بالتقويم الهجري

Linkedin
whatsapp
السبت، 08-05-2021 الساعة 19:30
- ما مبررات الكاتب لعودة صرف الرواتب بالتقويم الهجري؟

بسبب استمرار حياة السعودية بالتقويم الهجري.

- متى حولت السعودية صرف الرواتب إلى التقويم الميلادي؟

في عام 2016.

طالب كاتب صحفي سعودي السلطات المختصة في المملكة بالعودة إلى صرف رواتب الموظفين بالتقويم الهجري بدلاً من الميلادي.

وقال الكاتب طلال القشقري في مقال له نشره، السبت، في صحيفة المدينة، بعنوان "عودة صرف الرواتب بالتقويم الهجري": "ما زلنا نسير محطات حياتنا ومناسبات معيشتنا بالتقويم الهجري، وهو ما يسبب تناقضات وفوارق زمنية بين التاريخيْن، تضر الموظفين والمتقاعدين أكثر مما تنفعهم مثلما كان قبل التحويل".

وأضاف: "لقد كان لموعد صرف الرواتب بالتقويم الميلادي بعض الإيجابيات منها التناغم مع البنوك العالمية التي تعمل بهذا التقويم، ولكن فإنّ له كذلك سلبيات لا تخفى على ذوي الدخل المحدود الذين لا مصدر رزق لهم سوى الرواتب الشهرية".

وبين أن المثال الأكثر سطوعاً للضرر هو راتب شهر رمضان الذي كان يستلمه السعوديون (موظفون ومتقاعدون) في آخر شهر رمضان، فيكون تعويضاً لهم عمّا صرفوه في نهاية شهر شعبان استعداداً لمصاريف الشهر الكثيرة.

وأردف بالقول: "مع صرف راتب شهر رمضان بالتقويم الميلادي يستنزف جله إن لم يكن كله قبل العيد بفترة تصل لأسبوعين أو ثلاثة، حسب الفروقات الزمنية بين التوقيتيْن التي تتغيّر مع الزمن، فيصحو كثير من السعوديين في خضم مصاريف العيد على كابوس الجيوب الفارغة".

تجدر الإشارة إلى أن مجلس الوزراء السعودي قرر، في أكتوبر 2016، صرف رواتب العاملين في القطاع الحكومي بالتقويم الميلادي، بدلاً من الهجري.

مكة المكرمة