السعودية وتركيا تجريان مباحثات تجارية رفيعة في إسطنبول

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/N9AjdP

فؤاد أقطاي وماجد القصبي خلال اللقاء الذي جرى في إسطنبول يوم الخميس

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 26-11-2021 الساعة 09:09

متى جرت المباحثات التركية السعودية؟

أمس الخميس في مركز إسطنبول للمؤتمرات بين نائب الرئيس التركي ووزير الاقتصاد السعودي.

إلى أين وصلت العلاقات بين السعودية وتركيا؟

لم تصل إلى ما كانت عليه قبل الخلافات، لكنها أصبحت أقل توتراً.

قالت وكالة "الأناضول" إن نائب الرئيس التركي فؤاد أقطاي التقى، أمس الخميس، وزير التجارة السعودي ماجد القصبي، وبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين.

وأوضحت الوكالة أن اللقاء جرى في مركز إسطنبول للمؤتمرات، على هامش النسخة الثامنة من "معرض المنتجات الحلال" الذي انطلق في المدينة التركية.

ولفتت الوكالة التركية إلى أن اللقاء تناول العلاقات التجارية على وجه الخصوص، فيما لم تعلق السعودية على هذا اللقاء.

وأمس الخميس، انطلقت في مدينة إسطنبول النسخة الثامنة من معرض المنتجات الحلال، و"القمة العالمية السابعة للحلال"، للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

وقال أقطاي، في كلمة خلال جلسة الافتتاح، إن "سوق الحلال كان يبلغ 4 تريليونات دولار عام 2017، اليوم وصل إلى أكثر من 7 تريليونات دولار، وهو ما يزيد أهمية المعرض ودوره في عقد الشراكات التجارية بالدورة الحالية، ونأمل أن نحقق هدفنا بذلك".

وبدأت السعودية مقاطعة غير رسمية للبضائع التركية منذ نحو عامين، في حين تم وقف استيراد اللحوم التركية رسمياً في نوفمبر 2020، بحسب ما أكد اتحاد المصدرين السعودي.

ورغم تهدئة التوتر الدبلوماسي بين البلدين فإن العلاقات لم تصل بعد إلى ما كانت عليه قبل الخلاف الذي احتدم منذ 2018.

وزار وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الرياض في مايو الماضي، فيما أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكثر من اتصال هاتفي مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

مكة المكرمة