السعوديون ينتشرون بمعظم وظائف البترول في الخليج

إقبال الخريجين على البرامج التدريبية للمعهد

إقبال الخريجين على البرامج التدريبية للمعهد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 06-01-2017 الساعة 14:10


قال المدير التنفيذي للمعهد التقني السعودي لخدمات البترول، عبد الله اليامي، إن العاملين من خريجي المعهد من السعوديين ينتشرون في دول مجلس التعاون الخليجي.

وأشار اليامي، خلال لقاء الثلاثاء الشهري لرجال الأعمال، والذي عقد بغرفة المنطقة الشرقية بالمملكة، الخميس، إلى أن العاملين السعوديين "إما تنقلهم الشركات الأجنبية للعمل في باقي دول مجلس التعاون، أو أنها تستقطبهم إلى هناك".

وأضاف اليامي أن نسبة السعوديين في شركة خدمات بترولية في أبوظبي بلغت 90%، كما أن هناك شركات في الإمارات ودول خليجية تكون فيها نسب السعوديين متقاربة.

وأشار اليامي إلى أن السوق المحلية تحتاج إلى كل الخريجين، "سواء في أرامكو أو سابك (شركتين للطاقة)، أو حتى الشركات الأخرى التي تعمل معها، مثل الحفر العربية، أو الشركات الأجنبية في السعودية مثل هاليبرتون وشلمبرجير".

اقرأ أيضاً :

عقوبات بالسجن والغرامة لمتلاعبين في سهم "موبايلي" بالسعودية

وتوقع اليامي إقبال الخريجين على البرامج التدريبية التي يقدمها المعهد بعد اعتماد أرامكو السعودية منح الشهادات المهنية وإعادة إصدارها لموظفيها وجميع مقاوليها العاملين في مجال المعدات الثقيلة والرافعات، وتثبيت الأعمال والمركبات الصناعية المختلفة.

وأوضح اليامي أن إدارة المعهد تعاقدت مع إحدى الجامعات البريطانية لاستقبال الخريجين ممن يرغبون في تكملة الدراسة الأكاديمية، مشيراً إلى أن المعهد بدأ بالإعداد لهذه الخطوة التي تهدف لرفع قدرات الخريجين.

وبيّن اليامي أن إدارة المعهد تدرس زيادة القدرة الاستيعابية 3 مرات على الأقل "نتيجة الطلب المتزايد على الالتحاق به"، مبيناً أن المعهد قبل 1000 متقدم في عام 2016 من مجموع المتقدمين الذي بلغ 27 ألفاً.

ولفت إلى أن نسبة التسرب من المعهد في أدنى المستويات، نتيجة اعتبار المتدرب موظفاً لدى الشركة منذ التحاقه، حيث تتسابق الشركات المتخصصة في البترول والغاز والدعم اللوجستي والخدمات على استقطاب خريجي المعهد.

مكة المكرمة