العدل الدولية تقضي بتحرير أموال إيرانية مجمدة لدى أمريكا

إيران رفعت شكوى للمحكمة لاستعادة ملياري دولار من أموالها المجمّدة (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 13-02-2019 الساعة 19:09

قضت ​محكمة​ العدل الدولية بتحرير ملياري ​دولار​ من الأموال الإيرانية المجمّدة في البنوك الأمريكية، ورفضت القضية المرفوعة ضد طهران بسبب علاقاتها بـ"الإرهاب" وقتل مواطنين أمريكيين.

وأكدت المحكمة الدولية، في بيان لها اليوم الأربعاء، أن القضية المرفوعة على إيران، في يونيو 2016، بهدف تحصيل هذه الأموال، "ليس لها السلطة القضائية للبتّ فيها".

وكانت إيران قد رفعت شكوى للمحكمة لاستعادة ملياري دولار مجمّدة في الولايات المتحدة، في حين تقول واشنطن إنه يجب أن تكون تعويضات للأمريكيين ضحايا "الإرهاب".

 

وفي آخر مرافعة في الاستئناف المقدَّم من إيران، في أكتوبر، في المحكمة التي تتخذ من لاهاي مقراً لها، قالت واشنطن إن "أيدي إيران ملطّخة، ودعمها للإرهاب يجب أن يؤدي إلى رفض القضية من الأساس".

وكانت المحكمة الأمريكية العليا قضت، عام 2016، بأن على إيران دفع هذه الأموال إلى الناجين وأقاربهم من هجمات تُتهم إيران بتنفيذها، ومن بينها تفجير مقر المارينز في بيروت عام 1983.

ومحكمة العدل الدولية هي أعلى محكمة في الأمم المتحدة، وقد أُنشئت بعد الحرب العالمية الثانية لحل النزاعات بين الدول الأعضاء، وتعتبر أحكامها مُلزمة ولا يمكن الطعن فيها، إلا أنها لا تملك وسائل لفرض تنفيذها.

مكة المكرمة