العراق: "أوبك+" تسعى لإبقاء النفط عند 70 دولاراً في 2022

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RwPeWz

وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
الأحد، 19-09-2021 الساعة 13:50
- ماذا توقع وزير النفط العراقي حول الاقتصاد العالمي؟

توقع تعافيه، استقرار أسعار النفط فوق 65 دولاراً.

- ما الذي قد يؤثر في قرارات اجتماع "أوبك+" المقبل؟

عبدالجبار: أي إغلاقات محتملة في المستقبل أو تراجع في أسعار النفط.

أعرب وزير النفط العراقي إحسان عبد الجبار، الأحد، عن توقعه تعافي الاقتصاد العالمي، واستقرار أسعار النفط فوق 65 دولاراً للبرميل.

وقال عبد الجبار، إنّ تحالف "أوبك+" يعمل على إبقاء أسعار النفط عند مستوى 70 دولاراً في الربع الأول من عام 2022.

وأضاف: "الاقتصاد العالمي يتعافى، وأتوقع استقرار أسعار النفط فوق 65 دولاراً"، وفق ما أوردته قناة "الشرق" السعودية.

وأشار إلى أن "أوبك+ ستبقي على الأرجح اتفاق النفط نفسه دون تغيير، خلال اجتماعها المقبل في أكتوبر، إذا ظلت الأسعار مستقرة".

ولفت إلى أن أي إغلاقات محتملة في المستقبل أو تراجع في أسعار النفط قد يؤثر في قرارات اجتماع "أوبك+" المقبل.

وتابع: "أتوقع أن يبلغ إجمالي صادرات العراق من النفط وضمن ذلك صادرات منطقة كردستان، 3.4 ملايين برميل يومياً في سبتمبر".

وفي الأول من سبتمبر الجاري، قالت مصادر منفصلة إن منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها، وهو تحالف معروف بـ"أوبك+"، زادت من توقعاتها لنمو الطلب على الخام في 2022 إلى 4.2 ملايين برميل يومياً ارتفاعاً من 3.28 ملايين برميل يومياً.

يشار إلى أن الحكومات والشركات والمتعاملين يراقبون من كثب، سرعة تعافي الطلب على النفط بعد تهاويه في 2020.

وتوقعت "أوبك" في 2021، ارتفاع الطلب على النفط 5.95 ملايين برميل يومياً، بما فاق توقعات الوكالة الدولية التي تنبأت بأن يكون 5.3 ملايين برميل يومياً، وإدارة الطاقة التي اقتصر توقعها على 5 ملايين برميل يومياً.

ولتتحقق توقعات "أوبك" لنمو الطلب على النفط لعام 2021، يجب أن يصل الطلب في المتوسط في الربع الرابع من العام إلى 99.82 مليون برميل يومياً، وهو ما يزيد بمليون برميل يومياً تقريباً على توقعات الوكالة الدولية للطاقة في تلك الفترة.

مكة المكرمة