العراق: نخطط لافتتاح منافذ برية جديدة مع السعودية‎

العراق يمتلك منفذاً وحيداً مع السعودية وهو منفذ عرعر

العراق يمتلك منفذاً وحيداً مع السعودية وهو منفذ عرعر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 14-03-2017 الساعة 18:23


قال مدير عام الهيئة العامة للجمارك في العراق، كاظم علي عبد الله، الثلاثاء، إن بلاده تخطط لفتح منافذ حدودية برية جديدة مع السعودية؛ لاستئناف التبادل التجاري بين البلدين.

واتفق العراق والسعودية، الأحد الماضي، على العديد من القضايا المشتركة الخاصة بالسياسة والأمن والاقتصاد والتجارة، بعد اجتماعات عقدت بين وفدين من خارجية البلدين في الرياض.

اقرأ أيضاً :

تركيا تتهم هولندا بقتل 8 آلاف مسلم وتحذّر من تطرّف أوروبا

وأوضح عبد الله، لوكالة الأناضول، أن "هناك حالياً منفذاً وحيداً (دائماً) للعراق مع دول الخليج العربي، وهو منفذ سفوان مع الكويت، وهناك إرادة لافتتاح عدد من المنافذ الحدودية مع السعودية؛ لأغراض التبادل التجاري بين البلدين".

وأضاف: "العراق يمتلك منفذاً وحيداً مع السعودية، وهو منفذ عرعر، الذي يستخدم حالياً فقط لأغراض تفويج الحجاج العراقيين براً خلال موسم الحج، لهذا من الممكن فتح أكثر من منفذ جديد مع الرياض، وتوسيع حجم التبادل التجاري".

يشار إلى أن البلدين اتفقا، الأحد، في الرياض، على فتح صفحة جديدة في العلاقات الثنائية مبنية على الثقة المتبادلة، وإعادة فتح المنافذ الحدودية والنقل الجوي المباشر، وتسهيل الإجراءات الخاصة بالحجاج والمعتمرين العراقيين، وكذلك فتح آفاق التعاون في مجال النفط والتكرير والطاقة.

وتضمنت الاتفاقيات أيضاً مساهمة السعودية بإعادة إعمار المناطق المحررة من تنظيم "داعش"، وتشجيع استثمار الشركات السعودية داخل العراق، فضلاً عن إيجاد تنسيق أمني في مجال الاستخبارات وتبادل المعلومات، بحسب ما ذكرت الخارجية العراقية.

وعادت العلاقات العراقية السعودية إلى طبيعتها مجدداً؛ بعد زيارة هي الأولى من نوعها لمسؤول سعودي، أجراها وزير الخارجية عادل الجبير إلى بغداد، في 25 فبراير/شباط الماضي.

وتأزمت العلاقات بين البلدين عقب تقديم بغداد طلباً، في أغسطس/آب الماضي، إلى الرياض، لاستبدال سفيرها ثامر السبهان؛ على خلفية اتهامه من قبل بغداد بـ "تدخله في الشأن الداخلي العراقي".

مكة المكرمة