العراق يؤسس "قوة ضاربة" لحماية المواقع النفطية بالجنوب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6pv7jX

أجلت الشركة الأمريكية عمالها في مايو الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 23-06-2019 الساعة 19:12

قال وزير النفط العراقي ثامر الغضبان، اليوم الأحد، إن قوة عسكرية قد أُسست تحت اسم "القوة الضاربة"، قوامها فرقة عسكرية، ستتولى حماية المنشآت النفطية في محافظة البصرة جنوبي البلاد.

وسقطت قذيفة من نوع كاتيوشا، يوم الأربعاء، على شركة حفر الآبار النفطية في منطقة البرجسية بالبصرة، أدت إلى إصابة 3 أشخاص، وقررت شركة إكسون موبيل إجلاء بعض موظفيها عقب الهجوم.

وأضاف الغضبان، في تصريح متلفز، أن "القوة الضاربة تضم مقاتلين من أهالي محافظة البصرة، وقد دربت بشكل جيد وجهزت بأسلحة عالية، وستكون النواة الأساسية لتوفير الحماية لمنشآت الطاقة والعاملين في القطاع النفطي للبصرة".

وتعد "إكسون موبيل" المقاول الرئيس في اتفاق طويل الأجل مع شركة نفط الجنوب العراقية، لتطوير وإعادة تأهيل الحقل النفطي وزيادة الإنتاج.

وكانت الشركة الأمريكية قد أجلت عمالها، في مايو الماضي، من حقل غرب القرنة 1 النفطي العراقي، بسبب تهديدات أمنية. ونهاية الشهر الماضي، أعلنت الشركة عودة عامليها، بعدما طلبت تكثيف الحماية الأمنية من الشرطة والجيش في مواقع العمل والإقامة.

مكة المكرمة