العراق يعيد افتتاح خط سكك حديد للنقل النفطي دمره "داعش"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/92RV1D

يمتلك العراق 12 قطاراً فائق السرعة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 31-07-2019 الساعة 15:29

أعادت وزارة النقل العراقية، اليوم الأربعاء، افتتاح خط سكك حديد "بيجي" شمالي محافظة صلاح الدين (شمال) المخصص لنقل المشتقات النفطية، بعد توقف دام 5 سنوات من جراء تدميره من قبل تنظيم "داعش".

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده وزير النقل العراقي عبد الله لعيبي، على هامش الافتتاح.

وقال لعيبي: إن "الوزارة باشرت بتسيير قطارات لنقل المسافرين وكذلك المشتقات النفطية من محطة مصافي بيجي، التي تعتبر من أضخم المحطات في الشرق الأوسط، حيث إن المحطة الحالية ستنقل 500 متر مكعب من المشتقات النفطية يومياً".

وأوضح أن "الإنجاز يتزامن مع خطوات كبيرة أخرى لربط الموانئ العراقية في أم قصر وخور الزبير (مدينتان بمحافظة البصرة/ جنوب) بشبكة سكك الحديد، لتسهيل عملية تصدير المشتقات النفطية من مصافي "بيجي" وصولاً إلى مصافي الدورة، وانتهاءً بمحافظة البصرة الفيحاء حيث الموانئ النفطية".

وأضاف الوزير أن "توجه الوزارة في المرحلة القادمة ينصب نحو إكمال خط سكك بيجي القيارة، ثم الموصل الحدباء". 

وتوقفت حركة القطارات بين بغداد ومحافظات الأنبار وصلاح الدين والموصل (شمال)، منتصف عام 2014، بعد سيطرة "داعش" على مساحات واسعة من المحافظات الشمالية والغربية. 

واقتصرت حركة القطارات العراقية، خلال السنوات الخمس الماضية، على المحافظات الجنوبية. 

وكان وزير النقل العراقي قد كشف، يوم الثلاثاء، خلال مقابلة مع "السومرية نيوز"، أن "الوزارة تعتزم ربط العراق سككياً مع تركيا خلال الفترة المقبلة"، مشيراً إلى أن "كل عملية ربط بين دول تخضع لمعيارين؛ الأول هو الجدوى الاقتصادية، والثاني الاعتبارات السياسية".

وقال: "اتجهنا سككياً إلى الشمال، حيث وصلنا إلى سامراء بخط سككي وكذلك إلى مصافي بيجي"، مع "قرب اكتمال خطوط الموصل وصلاح الدين".

وحول الربط جنوباً مع دول الخليج، قال لعيبي: إن "شبكات العراق لا تستوعب حالياً الربط السككي مع دولة الكويت؛ لأنها مصممة للنقل الداخلي وتحتاج إلى أمور كثيرة للقيام بمثل هذا المشروع".

ويمتلك العراق 12 قطاراً فائق السرعة كان قد تسلمها عام 2015، ضمن عقد أبرمه مع شركة صينية بقيمة 138 مليون دولار، ضمن خطط تطوير سكك الحديد في العراق.

مكة المكرمة