الكويت ستنشئ أول مدينة بالشرق الأوسط للسيارات الكهربائية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RwjZym

ستكون أول مدينة في المنطقة

Linkedin
whatsapp
الأحد، 01-08-2021 الساعة 19:48

متى سيتم طرح المشروع للتصميم والإنشاء؟

خلال السنة المالية الحالية 2021 – 2022.

هل تم الإعلان عن مكان إقامتها؟

لا، لكن سيتم الإعلان عنه لاحقاً.

قالت الكويت، اليوم الأحد، إنها تخطط لإنشاء أول مدينة لخدمة مصنعي السيارات الكهربائية في الشرق الأوسط.

ونقل بيان صحفي صادر عن مؤسسة الموانئ الكويتية، عن مديرها العام، الشيخ يوسف العبد الله الصباح، قوله إن طرح المشروع للتصميم والإنشاء سيكون خلال السنة المالية الحالية 2021 – 2022.

ولم يوضح البيان في أي موقع بالكويت سيتم بناء المدينة التي سيطلق عليها "مدينة السيارات الكهربائية"، وفقاً لـ "رويترز".

وقال المدير العام: إن "مؤسسة الموانئ الكويتية قادرة على تقديم كافة الخدمات المينائية واللوجستية المناسبة لكبرى الشركات حول العالم من مصنعي السيارات الكهربائية".

وأشار إلى أن الشركات الرائدة في مجال صناعة السيارات الكهربائية تعمل بمنظومة تجارية مختلفة في البيع المباشر من خلال منصاتها الإلكترونية، دون الاعتماد على وكيل أو موزع محلي.

وأوضح أن المقترح يتوافق مع تطوير مؤسسة الموانئ لخطتها الاستراتيجية للسنوات القادمة إقليمياً وعالمياً وانسجاماً مع رؤية الكويت 2035 وتحويلها إلى مركز مالي وتجاري جاذب للاستثمار.

وكانت مؤسسة الموانئ الكويتية أعلنت، الأسبوع الماضي، أنها تخطط لإنشاء مدن لوجيستية لدعم التجارة المحلية وجذب الاستثمارات الأجنبية.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية "كونا" عن المدير العام للمؤسسة قوله إن هذه المدن سيتم إنشاؤها على أراض تم استردادها أخيراً بأحكام قضائية، مضيفاً: "إن مساحة هذه الأراضي تبلغ نحو مليوني متر مربع، وقد طرحنا هذه المشاريع على بعض المكاتب العالمية للتصميم لتكون مدناً لوجيستية مهمة تدعم التجارة الإلكترونية التي أصبحت الوسيط الأساسي لشراء وبيع مختلف المنتجات والسلع".

وأوضح الشيخ يوسف الصباح أن هذه المدن ستعمل على إيجاد حلول لوجيستية بأسعار منافسة لجميع الشركات الأجنبية التي ترغب بتخزين بضائعها إقليمياً في دولة الكويت، مما سيجذب الاستثمار الأجنبي ويحقق نمواً اقتصادياً، فضلاً عن تنويع مصادر الدخل للبلاد وزيادة السلع والبضائع.

وكانت مؤسسة الموانئ الكويتية قد حققت أرباحاً قياسية صافية خلال السنوات الست الأخيرة فاقت 56 مليون دينار كويتي (186 مليون دولار) بنمو في الأرباح بلغ 400٪.

مكة المكرمة