الكويت.. "مشروع الشمال" يجذب استثمارات تصل إلى 600 مليار دولار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GBx7oe

تسعى الكويت لتنويع دخلها بعيداً عن النفط الخام

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 27-03-2019 الساعة 13:09

قال الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح، النائب الأول لرئيس وزراء الكويت، إن مشروع منطقة الشمال الاقتصادية الذي تعتزم بلاده تنفيذه، يجذب استثمارات تتراوح بين 450 و600 مليار دولار.

ومشروع الشمال اقتصادي طموح، يشمل إقامة عدة مدن متخصصة شمالي الكويت، بينها مدينة طبية وأخرى تعليمية وثالثة رياضية.

وربط "الصباح" الذي يشغل منصب وزير الدفاع أيضاً، في مقابلة مع تلفزيون الكويت، مساء أمس الثلاثاء، بين حجم الاستثمارات المتوقع أن تجذبها منطقة الشمال، و"جاذبية" القوانين التي تستقطب رؤوس الأموال الأجنبية، بما في ذلك تخفيف الضرائب وإلغاء البيروقراطية الحكومية.

وبحسب المسؤول الكويتي ستعرض هذه المدن للاستثمار العالمي، بغية تحقيق عوائد اقتصادية كبيرة للدولة.

ويشمل مشروع الشمال إنشاء مدينة "الحرير"، كأضخم مشروع بواجهة بحرية في العالم، بمنطقة "الصبية" شمال شرق البلاد على مساحة 250 كيلومتراً مربعاً، وسيستغرق إنشاؤها 25 عاماً تقريباً، بتكلفة تتراوح بين 250 و270 مليار دولار.

وأكد "الصباح" أن مشروع الحرير "لا يتعارض مع الدستور أو يتجاوزه، وسيكون لمؤسسات الدولة السيادية السلطة على كل شيء، ويمنع الاحتكار ويدعم المنافسة على نطاق واسع".

وتستهدف الكويت التحول إلى مركز مالي وتجاري عالمي جاذب للاستثمارات المحلية والأجنبية، وتنويع مصادر الدخل بعيداً عن النفط الخام.

وزاد المسؤول: "التوجه الى منطقة شمال البلاد، بسبب طبيعة العلاقات السياسية والجغرافيا الطبيعية، التي تساعدنا على الاتصال بعوالم أخرى مثل البحر المتوسط امتداداً إلى تركيا وشرق أوروبا، خصوصاً مع وجود ميناء مبارك الكبير".

و"مبارك الكبير" هو ميناء شارفت الكويت على الانتهاء من إقامته شرقي جزيرة بوبيان (شمال)، بهدف تحويل البلاد إلى مركز تجاري عالمي وزيادة أنشطة التبادل التجاري مع دول المنطقة.

ووقعت الكويت اتفاقية شراكة استراتيجية مع الصين لإنشاء المدن، واستقبلت الشهر الماضي وفداً صينياً لإعداد الدراسات والتصاميم الخاصة بها.

مكة المكرمة