الكويت والعراق بصدد إطلاق مشاريع نفطية مشتركة

الرابط المختصرhttp://cli.re/GDywVp

يتوقع تنفيذ المشاريع قبل نهاية العام

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 22-08-2018 الساعة 13:45

رجَّح وزير النفط الكويتي بخيت الرشيدي، أن تبرم بلاده مع العراق اتفاقاً لاستيراد الغاز واستثمار حقول النفط المشتركة بين البلدين قبل نهاية العام الحالي.

وقال الرشيدي في تصريحات لوكالة الأنباء "كونا"، الأربعاء، إن الكويت والعراق سيُعيِّنان مستشاراً لدراسة تطوير حقول النفط المشتركة، مشيراً إلى أن الجانبين اختارا 4 مستشارين، وسيكلِّفان واحداً منهم دراسة مشروع الحقول النفطية المشتركة.

وعن سوق النفط، توقع الرشيدي أن تظل السوق "مستقرة" حتى نهاية العام، بعد أن شهدت تقلبات حادة في 2016، في ظل زيادة معروض النفط في الأسواق.

وأضاف أن اجتماع لجنة المراقبة الوزارية المشتركة بين "أوبك" والمنتجين المستقلين، المقرر في الجزائر الشهر المقبل، سيراجع أرقام الإنتاج من المنظمة وخارجها.

ويملك البلدان حقولاً للنفط على حدودهما، إلا أن تطويرهما وإنتاجهما حالياً متوقف، لحين الاتفاق على آلية العمل وتوزيع الحصص.

وبشأن المنطقة المقسومة بين الكويت والسعودية، توقع الرشيدي عودة إنتاج حقول النفط المشتركة قريباً، من دون أن يحدد موعداً لذلك.

وقال: "الأمور مع الأشقاء في المملكة العربية السعودية تسير بخطى ثابتة، ونتوقع عودة الإنتاج قريباً".

ويقع حقلا "الخفجي" و"الوفرة"، في المنطقة المحايدة بين الكويت والسعودية، ويراوح إنتاجهما بين 500 و600 ألف برميل نفط يومياً، مناصفة بين الدولتين.

وأغلق البلدان العضوان في منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك"، حقل الخفجي، الواقع بالمنطقة المقسومة، في أكتوبر 2014 لأسباب بيئية، تبعه إغلاق حقل الوفرة، في مايو 2015 لعقبات تشغيلية.

مكة المكرمة