الكويت والعراق يتخذان خطوة جديدة لتطوير حقول النفط المشتركة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LveekJ

أثارت حقول النفط المشتركة بين الكويت والعراق جدلاً حول أحقية الطرفين في عوائدها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 31-07-2019 الساعة 15:15

قالت وزارة النفط العراقية، اليوم الأربعاء، إن العراق اتفق مع الكويت على تعيين شركة استشارات الطاقة البريطانية "إي.آر.سي إكويبويز" لإعداد دراسة بخصوص تطوير حقول النفط الحدودية المشتركة.

وذكر بيان الوزارة أن من المتوقع إبرام عقد مع الشركة "خلال الأيام القادمة"، بحسب وكالة "رويترز".

وفي أغسطس الماضي، توقع وزير النفط الكويتي، بخيت الرشيدي، أن تبرم بلاده اتفاقاً مع العراق بشأن حقول النفط المشتركة بين البلدين قبل نهاية العام، مشيراً إلى أن الاتفاق يتضمن استيراد الكويت الغاز الطبيعي من العراق، بحسب تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الكويتية الرسمية "كونا" حينها.

وتمتد مجموعة من حقول النفط على جانبي الحدود بين الكويت والعراق، التي حددها قرار أصدرته لجنة مشكلة من الأمم المتحدة عام 1993، وتقع في شمال الكويت مجموعة من الحقول النفطية، أهمها "الروضتين"، و"بحرة"، والصابرية"، وفي جنوب العراق تقع حقول "الزبير"، و"القرنة" و"جزيرة مجنون".

ويوجد حقل مهم يمتد عبر أراضي البلدين، من الشمال إلى الجنوب، غرب منفذ "صفوان — العبدلي"، يطلق عليه الكويتيون اسم "الرتقة"، فيما يسميه العراقيون "الرميلة"؛ ويعد الاتفاق على هذا الحقل من أهم صعوبات التعاون النفطي بين البلدين.

ولطالما أثارت حقول النفط المشتركة بين الكويت والعراق جدلاً حول أحقية أي من الطرفين في عوائد تلك الحقول، وسبل الاستثمار فيها.

مكة المكرمة