"المركزي العُماني" يحذر المواطنين والمقيمين من الاحتيال الإلكتروني

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wxKZXX

البنك المركزي العُماني دعا المواطنين والمقيمين إلى عدم الإفصاح عن بياناتهم

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 29-07-2020 الساعة 19:19

دعا البنك المركزي العُماني جميع المواطنين والمقيمين بالسلطنة إلى توخي الحذر، وعدم الاستجابة للرسائل النصية ورسائل "واتساب" التي  مصدرها أشخاص ينتحلون صفة موظفي المصارف العاملة، وعدم فتح أي روابط مرفقة بها إلا بعد التأكد التام.

وشدد البنك خلال بيان له، اليوم الأربعاء، على ضرورة عدم إفصاح المواطنين والمقيمين عن أية معلومات شخصية أو بنكية عبر الهاتف أو وسائل التواصل الاجتماعي، أو الاستجابة لطلبات تحويل أموال لحسابات الشركات أو الأفراد.

وقال البنك: "يجب التأكد من أن تلك الحسابات تخص المقصودين بالتحويل؛ وذلك لتفادي حدوث أي عمليات احتيالية، مع ضرورة متابعة الإعلانات والتحذيرات الصادرة من المصارف عبر وسائل التواصل الرسمية".

وبيَّن البنك أنه لاحظ زيادة عدد محاولات الاحتيال التي يتعرض لها البعض من المواطنين والمقيمين بالسلطنة عبر تطبيق "الواتساب" والرسائل النصية التي مصدرها أشخاص ينتحلون صفة موظفي المصارف العاملة بالسلطنة.

وأوضح أن هؤلاء يقومون بإيهام عملاء المصارف بأنه قد تم حظر بطاقاتهم المصرفية، وأنه يجب عليهم الاتصال بالرقم المزوَّد في الرسالة لتحديث بياناتهم المصرفية، وعند اتصال عملاء المصارف يطلب المحتالون الإفصاح عن بعض المعلومات الشخصية المتعلقة بهم ثم يطلبون معلومات بنكية منهم كـ(رقم الحساب، ورقم بطاقة السحب الآلي، وتاريخ انتهاء بطاقة السحب الآلي، والرقم السري).

وأشار إلى أن المحتالين بعد حصولهم على البيانات السرية، يستولون على أرصدتهم في تلك الحسابات عبر التسوق الإلكتروني أو بطرق أخرى.

مكة المكرمة