انتهاء مسح استكشافي للنفط في 19% من مساحة الكويت

المساحة الإجمالية للمشروع بلغت 3300 كيلومتر مربع

المساحة الإجمالية للمشروع بلغت 3300 كيلومتر مربع

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 25-08-2017 الساعة 10:20


قال مدير مجموعة الاستكشاف في شركة نفط الكويت، محمد العجمي، إن الشركة انتهت من أحد أكبر المشاريع الجيوفيزيائية المرتبطة بالمياه الضحلة في العالم، وهو مشروع المسح الاستكشافي ثلاثي الأبعاد لمنطقة "جون الكويت" والمناطق المحيطة به.

وأضاف في تصريح صحفي، الخميس، بأن عمليات المشروع تطلبت خبرات وكفاءات على مستوى عال؛ نظراً لاستخدام تقنية حديثة ومتطورة في تسجيل بيانات المسح الجيوفيزيائي.

وأوضح العجمي أن المساحة الإجمالية للمشروع بلغت 3300 كيلومتر مربع، وهي تعد 19% من مساحة دولة الكويت، مشيراً إلى أن الانتهاء قبل الجدول الزمني المحدد له بشهرين دون وقوع أي حوادث، حيث بدأ في أغسطس 2015 وتم الانتهاء منه في مايو 2017، وهو ما اعتبره إنجازاً آخر للمشروع.

وقال العجمي إن هذا المشروع "يهدف إلى الحصول على صورة جيولوجية دقيقة وتفصيلية للمنطقة الممتدة بين حقل برقان وحقل بحرة"، وذكر أن شركة النفط تشرف حالياً على معالجة البيانات، ورسم الخرائط، وغيرها من العمليات للوقوف على أهم النتائج.

وفي أواخر أغسطس من العام 2015، دشنت شركة "بي جي بي" الصينية أعمال مشروع المسح الاستكشافي ثلاثي الأبعاد، والذي يقوم بدراسة الطبقات التحتية لمعرفة كمية الاحتياطيات في المنطقة التي تضم جون الكويت والمناطق المجاورة.

وتعد "نفط الكويت" التي أُسست عام 1934 أقدم وأكبر شركة نفطية في البلاد؛ لكونها المسؤولة عن استكشاف وإنتاج النفط والغاز المصدر الأول والأهم للدخل القومي، وتعتبر الشركة الأم لكل القطاع النفطي، لأنها نواة هذا القطاع والجهة المعنية في الكويت بالتنقيب عن الذهب الأسود وعن إنتاجه.

مكة المكرمة