انضمام 3 بنوك جديدة لمركز "قطر للمال"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/x4YwAo

مركز قطر المال يواصل توسعه

Linkedin
whatsapp
السبت، 16-05-2020 الساعة 13:56

- ما هي أهمية انضمام كريدي أجريكول لمنصة مركز قطر للمال؟

انضمام بنك كريدي أجريكول للشركات والاستثمار، وكريدي أجريكول سي آي بي، و"وقف بنك" التركي، لمنصة مركز قطر للمال يتماشى مع جهود المركز الرامية إلى جذب المؤسسات المالية المرموقة إلى قطر.

- ما هي أهم نشاطات مركز قطر للمال؟

مركز قطر للمال يركز بشكل كبير على الخدمات المالية، بالإضافة إلى قطاعات الرياضة، والإعلام والتكنولوجيا الرقمية، والتكنولوجيا المالية، وإدارة الأصول وأسواق رأس المال.

انضمت ثلاثة بنوك جديدة، اليوم السبت، إلى منصة أعمال مركز قطر للمال؛ وهي "كريدي أجريكول للشركات والاستثمار"، و"كريدي أجريكول سي آي بي" الفرنسيان، و"وقف بنك" التركي.

ورحّب المركز بانضمام البنوك الثلاثة، وقال إن انضمام "كريدي أجريكول سي آي بي" و"وقف بنك" تحديداً إلى منصته للأعمال يشكّل علامة بارزة في استراتيجية مركز قطر للمال التي تهدف إلى جذب المزيد من المؤسسات المالية للتسجيل في منصته للأعمال.

ويختص كريدي أجريكول سي آي بي، الذي يعتبر المصدر الرئيسي للاستثمار وأعمال الشركات لدى مجموعة كريدي أجريكول، في أعمال الأسواق الرأسمالية والاستثمار والخدمات المصرفية للشركات.

ويمثل أيضاً أكبر مجموعة مصرفية تحتل المرتبة الـ12 على مستوى العالم من حيث الشريحة الأولى من رأس المال.

أما "وقف بنك" فهو رابع أكبر البنوك في تركيا من حيث حجم الأصول، ويقوم بشكل رئيسي بتقديم خدمات التمويل للتجارة المحلية والخارجية من خلال أكثر من 930 فرعاً.

وأكد يوسف الجيدة، الرئيس التنفيذي لهيئة مركز قطر للمال، أن "انضمام البنوك الثلاثة إلى منصة أعمال مركز قطر للمال يعتبر إنجازاً كبيراً ويتماشى مع جهود المركز الرامية إلى جذب المؤسسات المالية المرموقة إلى قطر".

ونقلت صحيفة "الشرق" القطرية عن الجيدة أن "الخطوة تتماشى أيضاً مع استراتيجيته الخاصة بقطاع الخدمات المالية التي يتم العمل عليها منذ إعلان استراتيجية مركز قطر للمال 2022، في العام الماضي".

وسينضم "كريدي أجريكول للشركات والاستثمار" و"وقف بنك" إلى 12 مصرفاً آخر مسجلاً في منصة أعمال مركز قطر للمال، وهو ما يدل على الجهود الناجحة لمركز قطر للمال، والثقة المستمرة للمؤسسات الدولية بتوسيع أعمالها إلى السوق القطري، بحسب الجيدة.

من جانبه قال هانك هوغيندورن، المدير الإداري لمكتب القطاع المالي التابع لهيئة مركز قطر للمال: إن "المركز ملتزم بدعم نمو قطاع الخدمات المالية في دولة قطر".

وأكد هوغيندورن "مواصلة تشجيع مديري الأصول والاستثمارات وشركات التكنولوجيا المالية على الاستفادة من الفرص الواعدة في السوق القطري".

كما أعرب عن تطلعه لانضمام المزيد من المؤسسات المالية الراغبة في توسيع نطاق أعمالها إلى قطر، وإلى إصدار لوائح تنظيمية قريباً للمكاتب التمثيلية للبنوك الراغبة بالعمل في قطر.

ويواصل "مركز قطر للمال" التركيز بشكل كبير على الخدمات المالية، بالإضافة إلى قطاعات الرياضة، والإعلام والتكنولوجيا الرقمية، انسجاماً مع استراتيجية عام 2022 التي أُعلن عنها العام الماضي.

ويشمل ذلك جذب المزيد من المؤسسات المالية والشركات العاملة في مجال التمويل الإسلامي، والتكنولوجيا المالية، وإدارة الأصول وأسواق رأس المال.

ويقدم مركز قطر للمال منصة بارزة تتيح للشركات المسجلة فيها التمتع بمزايا تنافسية عديدة؛ مثل الحق في التعامل التجاري بأي عملة، والحق في التملك الأجنبي بنسبة تصل إلى 100%.

وبالإضافة إلى ما سبق يقدم المركز إمكانية تحويل الأرباح بأكملها إلى الخارج، وضريبة على الشركات لا تتجاوز 10% على الأرباح المحلية، والعمل في إطار شبكة تخضع لاتفاقية ضريبية مزدوجة موسعة تضم 81 دولة.

مكة المكرمة